تقارير استخباراتية إسبانية: الشباب المغاربة يعزفون عن الهجرة إلى إسبانيا

تقارير استخباراتية إسبانية: الشباب المغاربة يعزفون عن الهجرة إلى إسبانيا

4613649-6906035كشفت مجموعة من التقارير الاستخباراتية الاسبانية، أن الشباب المغربي أصبح يعزف عن الهجرة إلى إسبانيا، الجارة الشمالية للمغرب، لسبب الظروف الاقتصادية الصعبة التي تعاني منها، إضافة إلى الظروف المأساوية التي يعاني منها المواطن الاسباني، بسبب البطالة التي بلغت إلى غاية الأسبوع الجاري 5 ملايين و 900 ألف معطل.

ووفق ذات التقارير، فخلال السنة الماضية تم تسجيل نسبة قليلة من محاولات بعض الشبان المغاربة الهجرة بطريقة غير قانونية إلى داخل التراب الاسباني، في الوقت الذي تم تسجيل ارتفاع في محاولات المهاجرين الأفارقة غير النظاميين الوصول إلى السواحل الايبيرية.

وقالت جريدة “المساء”، في عددها لنهاية الأسبوع، أن عزوف الشباب المغاربة عن الهجرة إلى إسبانيا يعود إلى تحسن ظروفهم المعيشية، خصوصا داخل فئة الشباب القرويين، الذين كانوا يحاولون جاهدين الوصول إلى إسبانيا، سواء عبر اقتناء عقود عمل أو بطريقة غير قانونية، بهدف تحسين مواردهم المالية.

ونقل ذات المصدر عن رئيس جمعية “حنصالة” للمهاجرين المغاربة المقيمين بمدينة فلنسية، قوله أن “الشبان المغاربة يعيشون بشكل أفضل الآن في بلدهم، مستبعدا فكرة محاولة بعضهم الهجرة إلى إسبانيا”.

وتعرف إسبانيا، الجارة الشمالية للمغرب، ترديا خطيرا على مستوى المعيشة، مع تدني الدخل الفردي، وارتفاع مؤشر الفقر الذي بدأ يمس حاليا 7 ملايين إسباني، أغلبهم لا يملكون موارد مالية لإطعام أبنائهم، حيث تقوم بعض الجمعيات بتقديم وجبات أكل مجانية للمواطنين، خصوصا جمعية “كاريتاس”، التي تقدم لوحدها وجبات غذائية لأزيد من 3 ملايين طفل وأسرهم، من الذين يقفون يوميا في طوابير طويلة طمعا في تسلم قفة من الأطعمة أو وجبات غذائية.

 

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *