غادة عبد الرازق تشن هجوماً على باسم يوسف بسبب السيسي

غادة عبد الرازق تشن هجوماً على باسم يوسف بسبب السيسي

5302_largeالعربية. نت

بعد غياب دام لأربعة أشهر، عاد باسم يوسف مرة أخرى إلى تقديم الموسم الثاني من برنامج “البرنامج” حيث عرضت الجمعة عبر شاشة “CBC”، الحلقة الأولى منه والتي دار حولها الكثير من التكهنات والتساؤلات.

وكان لافتا مثلا إثارة الحلقة الجديدة لحفيظة الممثلة غادة عبد الرازق، التي انتقدت باسم يوسف على تويتر، وقالت إنه “فشل في الطب ثم تحول إلى الإعلام”.

ويبدو أن مقدم البرنامج، أدرك ما يدور في فكر جمهوره، ما دفعه إلى بدء الحلقة باستعراض لحالة فريق العمل قبل ساعة واحدة من بدايتها، حينما ظهر بصحبة فريق الإعداد وهو يبحث عن مقترحات للنص الخاص بالحلقة.

وبحسب ما رصدته “العربية.نت” عبر موقعي التواصل الاجتماعي “فيسبوك” و”تويتر”، فقد كانت هناك إشادة كبيرة من قبل المتابعين، الذين حرصوا على تدوين آرائهم عن عودة باسم يوسف، معتبرين أنه استطاع الخروج بذكاء من مأزق محتوى الحلقة وما سيتحدث عنه، خاصة مع تحدي أنصار الرئيس المعزول له بأنه لن يظل منتقدا للأوضاع السياسية كما كان في ظل عهد مرسي، بينما طالبه مؤيدو الفريق عبد الفتاح السيسي بمراعاة ما تتعرض له البلاد في الفترة الحالية.

وظهر يوسف في الحلقة متوازنا إلى حد كبير، وتحدث عن رفضه لجماعة الإخوان المسلمين التي فشلت في إدارة مصر على مدار عام، كما رفض أن يكون هناك “تأليه” من قبل البعض وخاصة الإعلاميين للفريق عبد الفتاح السيسي.

غادة.. اسألوا “البيه” بياخذ كام؟

وبعد أن ظهرت الفنانة غادة عبد الرازق في إحدى لقطات الحلقة الأولى للبرنامج، حينما كانت تتحدث عن الفريق عبد الفتاح السيسي ولكنها لم تتذكر اسمه ولقبه على الهواء، وهو ما دفع يوسف إلى السخرية من الموقف ومن مظهر شعرها، قامت غادة بشن هجوم حاد على يوسف عبر حسابها الرسمي عبر موقع “تويتر” عبر عدد من التغريدات، أكدت فيها أن باسم يوسف مصاب بالغيرة من الفريق عبد الفتاح السيسي، معتبرة أن السبب في ذلك هو أن “السيسي استطاع سحب البساط من تحت قدميه واحتل قلوب المصريين بدلا منه”، على حد تعبيرها.

وأكدت عبد الرازق أنها ليست حزينة بسبب سخريته منها، ولكنها حزينة بسبب ما قاله عن الفريق السيسي، وأنه من الممكن أن يتعرض للجيش المصري بالسخرية فيما بعد، وقالت غادة في إحدى التغريدات “دكتور فشل في مهنته، وراح يشتغل مذيع وياخد ملايين، اسألوه بياخد كام البيه”.

ولم تكن غادة عبد الرازق هي الوحيدة التي انتقدت باسم يوسف، بل إن الصفحات التابعة لجماعة الإخوان المسلمين، قامت بشن هجوم قوي خلال الحلقة، وخاصة بعد أن تم عرض أوبريت “ينابيع الطفولة” الذي سخر فيه من قيادات الإخوان والرئيس المعزول محمد مرسي وقراراته تجاه ثورة الثلاثين من يونيو.

وفي تعليقه على ما جرى عقب نهاية الحلقة الأولى من البرنامج، اكتفى يوسف بتغريدتين عبر “تويتر”، قال في الأولى “تقول الأسطورة إن الشعب المصري ابن نكتة ويتقبل السخرية. هذا صحيح لكن أضف للجملة “اللي على مزاجه فقط”، وبعدما اشتدت ردود الأفعال قال يوسف “ما كنتش حلقة في برنامج يا جدعان”.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *