الشاب خالد يرفض الاعتراف بابنه

الشاب خالد يرفض الاعتراف بابنه

5283d44c63cf8fils-de-cheb-khaledخصصت صحيفة “لوباريزيان”، حيزاً هاماً لملك موسيقى الراي، الشاب خالد، في القضية التي ما زالت تثير الكثير من الجدل داخل المجتمع الفرنسي، بخصوص رواية “حقيقة الابن الذي ينكره الشاب خالد”.

وقالت الصحيفة، إنه رغم كل الأدلة والبراهين العلمية والشهادات الأكيدة، فإن الشاب خالد مازال يصر على إنكار أبوته للشاب أنيس الذي تحدث للصحيفة، عن تجربته المريرة ومحاولته إقناع المغني الشهير الذي يستعد لتحقيق نجاحات جديدة في فرنسا، بضرورة الاعتراف به، حتى يكون شخصاً عادياً في مجتمعه: “أريد أبي فقط، ولا أهتم بنجاحه الفني” هكذا قال الشاب أنيس، لصحيفة لوباريزيان في ملخص لحياته الماضية طيلة 18 سنة.

وتعود وقائع القضية عندما كشفت والدة الابن غير الشرعي للشاب خالد -في تصريحات للصحف الفرنسية الصادرة الثلاثاء 29 مارس 2011م- أن “الشاب خالد لم يرغب يومًا في لقاء ورؤية ابنه “أنيس”، إنه لأمر مؤسف للغاية”، مضيفة أن “أنيس” اليوم أصبح مراهقا، ولم يحصل بالاعتراف من أبيه الشاب خالد، إلا بعد اللجوء إلى العدالة الفرنسية، كما أنه ينتظر الحصول على إعانة أو منحة مالية من والده الشرعي”.

واعترف الشاب خالد عام 2009م بأبوته لطفل غير شرعي، معتبرًا أن الأمر كان خطأ لم يستطع إخفاءه، وقال وقتها “هذا الابن غير الشرعي هو غلطتي، وقد يحدث هذا لأي فنان، وأنا مسؤول عنه، وأتحمل جميع مسؤولياتي تجاهه، فأنا إنسان متدين قبل كل شيء”.ورغم هذا الاعتراف رفض الشاب خالد أن يلتقي بابنه “أنيس” المراهق، الذي كان برفقة والدته يحضران الحفل الفني الذي أقامه الشاب خالد في باريس.

وأحدثت القضية ضجة إعلامية لا نظير لها، دفعته للاعتراف بابنه غير الشرعي بعد دخول القضية أروقة المحاكم الفرنسية، وإجراء تحاليل الحمض النووي، التي أثبتت الأبوة دون أي شك.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *