الفنان الجزائري ايدير: لن أغني لملك المغرب وأرفض الغناء على ركح رفع أعلاه شعار تحت الرعاية السامية”

الفنان الجزائري ايدير: لن أغني لملك المغرب وأرفض الغناء على ركح رفع أعلاه شعار تحت الرعاية السامية”

large-ماذا-جرى-للفنان-إيديــــر؟-59f0eأكد الفنان الجزائري حميد شريط، المعروف ب ” إيدير”، بأنه لم ولن يتخلى عن جزائريته وأن تحفظه على بعض التجاوزات في البلاد، لا يعني خروجه عن أرض ومنبته، مشيرا إلى أنه دافع وسيبقى كذلك عن الأمازيغية :”أنا رجل بربري وسأناضل من أجل أن يفهم العالم معنى ذلك”.

قال إيدير إثر نزوله أمس على منتدى جريدة “liberté”، أنه حينما يغني في المغرب لا يعني أنه يغني للملك المغربي، “يجب التفريق بين هذا وذاك، ثم أنني حر إن أردت الغناء لشخص أو لآخر، ولكن باختياري أرفض الغناء للملك المغربي أو أي زعيم آخر”. وفي نفس السياق قال إيدير “أرفض الغناء على ركح رفع أعلاه شعار تحت الرعاية السامية”، معتبرا “الفنان بطبعه حر ولا يتقبل رعاية من أحد”، في إشارة منه إلى التظاهرات التي تنظمها وزارة الثقافة الجزائرية. كما أشار بأن الجزائر لا تحتكم لسلطة القانون “الفكر العربي الإسلامي شوه الجزائر، ورفضنا من قبل فقط لأننا جزائريين”.

وعلى صعيد آخر، كشف المتحدث خلال ندوته الصحفية، عن عكوفه خلال الفترة الجارية، على تلحين أشعار مولود فرعون، لأداءها، “للتعريف أكثر بأن هذا الرجل أحد رواد الكلمة في الجزائر”.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *