اسرائيل تحذر رعاياها من السفر إلى المغرب

اسرائيل تحذر رعاياها من السفر إلى المغرب

juifs2

حذرت إسرائيل في بلاغ صادر لها يوم أول أمس، مواطنيها بعدم السفر إلى المغرب خلال عطلة الفصح اليهودي، الذي يستمر أسبوعا كاملا، والذي سيقام خلال نهاية شهر مارس الجاري. وأشارت الإذاعة العمومية الإسرائيلية إلى أن هذا البلاغ هو بمثابة تنبيه رسمي، بسبب “خطر حدوث اعتداءات” سواء في المغرب أو في مناطق أخرى كسيناء بمصر، أو كينيا، ونيجيريا، ومالي وتونس، بالإضافة إلى إقليم كشمير الهندي وجنوب تايلاند”. ورغم التحذيرات التي تعلن عنها إسرائيل فإن اإلب اليهود المغاربة المقيمين بالخارج لا يأخذونها بعين الاعتبار، نظرا لتشديد المصالح الأمنية المغربية الحراسة على وفودهم السياحية التي تزور المملكة.
و أعلنت إسرائيل قبل شهور عن بيع مكتب اتصالها بالرباط بعد 13 سنة من الإغلاق، بسبب ارتفاع سومة العقار. وأوردت صحيفة” يديعوت أحرونوت” أن “المبنى الذي تملكه إسرائيل يقع في إحدى أحياء الطبقة الغنية المغربية في مدينة الرباط، أصبح مهملا ومهجورا “. وأضافت الجريدة العبرية أن إسرائيل اقتنت المبنى بعد وقت قصير من توطيد العلاقات الدبلوماسية بينها وبين المغرب، سنة 1994، حيث كان مكتب الاتصال الإسرائيلي “يشتغل” حتى عام 2000. لكن في نفس السنة، بعد اندلاع الانتفاضة الثانية، أمر الملك محمد السادس بسحب الممثلية الإسرائيلية من المغرب التي كان رئيسها غادي غولن.ووصفت الجريدة الإسرائيلية استنادا إلى مصادر في الخارجية الإسرائيلية أن هذه الأخيرة أجرت على مدى سنوات عدة استشارات بخصوص مصير هذا العقار، وإمكانية عرضه للبيع أو للكراء، إذ أرسلت إسرائيل في السنوات الأخيرة “سرا” بعثتين إلى المغرب من أجل فحص وضعه، كما تلقت عدة عروضا لشرائه

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *