موثق بفاس متهم بتزوير عقد بيع قطعتين في ملكية الملياردير التاجموعتي

موثق بفاس متهم بتزوير عقد بيع قطعتين في ملكية الملياردير التاجموعتي

19088423750190884

أوشكت غرفة الجنايات الاستئنافية باستئنافية فاس، على طي الملف عدد 345/11 المتعلق باتهام موثق وقريبة ملياردير فاسي متوفى، بتزوير عقد بيع قطعتين أرضيتين لابنتيها، وهو على وشك الموت، أشهرا قليلة بعد لجوء أخيه إلى مسطرة الحجر عليه، لكنه توفي قبله.
وحجزت صباح أمس )الثلاثاء(، الملف الذي عين في المرحلة الاستئنافية في 4 أكتوبر 2011 بعد استئناف الحكم بإدانتهما ب10 سنوات حبسا نافذة لكل واحد منهما، للتأمل والنطق بالحكم في جلسة يوم 2 أبريل، بعد أن رافع دفاع المتهمين والمطالب بالحق المدني، في موضوع هذه المتابعة.
وأدانت غرفة الجنايات الابتدائية، الموثق “م. ه. ح” و”ع. ت” قريبة الملياردير المرحوم التاجموعتي، ب10 سنوات حبسا نافذة لكل واحد منهما، بتهم “التزوير في محرر رسمي والمشاركة في ذلك” طبقا للفصلين 129 و353 من القانون الجنائي. وبرأتهما من تهم النصب التي توبعا بها خلال المرحلة الابتدائية للبث في الملف.
ويتعلق الملف ببيع قطعتين لابنتي قريبة الملياردير التاجموعتي، المتهمة في وقت كان فيه في حالة صحية صعبة، بثمن رأت المتهمة أنه مناسب حسب ثمن السوق، قبل أن تدلي لاحقا بمحضر استجواب مفوض قضائي للمرحوم أثناء وجود بمصحة يتلقى العلاج بين 8 و12 دجنبر 2006، بسبب معاناته من التهاب حاد في الصدر.
ولم ينكر الموثق تعامله مع الملياردير المرحوم، عبر إنجاز عقود تخص مؤسسة التاج المالك الأصلي لها، التي كانت أصل معرفته بالمتهمة الثانية التي طلبت منه إنجاز العقد المتعلق بالقطعتين بعدما زودته بالوثائق الضرورية والمعلومات المطلوبة لإنابتها عن ابنتيها، واصفا الحالة التي كان عليها المرحوم أثناء إنجاز العقد.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *