الرجاء يودع كأس العرب بسيناريو حزين

الرجاء يودع كأس العرب بسيناريو حزين

بسيناريو حزين، ودع فريق الرجاء البيضاوي لكرة القدم منافسات بطولة كأس العرب للأندية، عقب تعادله بعد قليل مع العربي الكويتي، برسم إياب نصف نهائي بنتيجة هدفين دون رد، بالملعب jose_romaoالعبدي بالجديدة.
وسجل أهداف المباراة اللاعب محسن متولي بالنسبة للرجاء، وحسين محمد، والإيفواري فال للعربي الكويتي قبل نهاية اللقاء بأربع دقائق في وقته القانوني. وكانت مباراة الذهاب بملعب سالم بالكويت انتهت بالتعادل الإيجابي هدف لمثله.
وفشل المدرب امحمد فاخر في خطته التكتيكية لمحافظة فريقه على تقدمه في النتيجة، رغم أنه حاول إحداث تغييرات يعزز خط الدفاع، باقتحام اسماعيل كوشام.
وخلق العربي الكويتي، الذي يقوده المدرب البرتغالي خوصي روماو، الذي سبق ـأن اشرف على الرجاء والوداد البيضاويين في وقت سابق، وفاز معهما بلقب البطولة الوطنية، متاعب كبيرة للفريق الأخضر وآمنة بحظوظه إلى غاية الدقائق الأخيرة من المباراة، رغم انه كان متخلفا بهدفين. وبدد العربي الكويتي كل أوراق فريق الرجاء، الذي كانت كفته راجحة على الورق للوصول إلى مباتراة نهائية لكأس العرب، غير أن الواقع قدم مباراة تاريخية، سوف لن تمر بردا وسلاما على الفريق الأخضر، الذي أغضب جماهيره العريضة.
واستفاد فريق الرجاء من وجود الصالحي والسليماني، اللذان غابا عن المباراة الأخيرة أمام المغرب التطواني برسم الدوري المغربي للمحترفين والتي انهزم فيها الخضر بهدف نظيف.
وسيواجه العربي الكويتي فريق اتحاد العاصمة الجزائري في نهائي كأس الاتحاد العربي لكرة القدم، بعدما فاز الأخير بضربات الترجيح 4-3 على مضيفه الاسماعيلي في اياب المربع الذهبي الذي أقيم أمس الثلاثاء.

 

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *