أمين الرباطي يخل بالأدب بحركة لا أخلاقية وجمهور مسلح بسيوف وسكاكين بمركب محمد الخامس

أمين الرباطي يخل بالأدب بحركة لا أخلاقية وجمهور مسلح بسيوف وسكاكين بمركب محمد الخامس

amine_rabatiظهر اللاعب الدولي أمين الرباطي، أمس بصورة بعيدة عن الروح الرياضية حين قام بحركة مخلة بالأدب تجاه جمهوره بالمركب الرياضي محمد الخامس. هذا الأخير استفزه بكلمات نابية، مستوى دنيء، جمهور همجي، خارج عن السيطرة قمة السفالة وقلة الأدب وانعدام الاحترام هذا هو عنوان مباراة أمس قبل وبعد المباراة.

أفادت مصادر “المستقل” أن أمن مدينة الدارالبيضاء، اعتقل عقب نهاية المباراة التي جمعته مساء اليوم الخميس بين الرجاء البيضاوي والجيش الملكي بمركب محمد الخامس بالدارالبيضاء، ضمن مؤجل الدورة 24 من البطولة الوطنية الاحترافية، التي انتهت بالتعادل الإيجابي 1.1، أزيد من 200 شخص من جماهير الفريقين لأسباب مختلفة لتورطهم في أعمال تخريب وعنف. فبعد ما شهدته مدينة الدار البيضاء عصر أمس من تخريب من طرف جمهور الفريق العسكري، قام جمهور فريق الرجاء البيضاوي بإتمام المهمة. وخرج من مركب محمد الخامس لفش غله في المملكات العمومية. عاشت العاصمة الإقتصادية أسوأ أيامها.
ووفق مصدر مطلع فقد تم اعتقال بعض الأشخاص من ذوي السوابق، وبحوزتهم سكاكين وسيوف بأحجام مختلفة، مضيفة أن المعتقلين كانوا غالبيتهم ملثمين، وأن الاعتقال شمل مجموعة من القاصرين تسببوا وساهموا في أعمال العنف قادمون من مدن مختلفة.
وأكد المصدر ذاته “للمستقل” أن أمن الدارالبيضاء جند لهذه المباراة حوالي 2000 رجل أمن من مختلف المصالح، علما أن جماهير الجيش الملكي لكرة القدم اجتاحت مساء اليوم الخميس شوارع مدينة الدار البيضاء، خاصة الطرق المؤدية إلى المركب الرياضي محمد الخامس، حيث تسببوا في تخريب وتكسير وسرقة مجموعة من المحلات والسيارات.

وضيع فريق الجيش الملكي لكرة القدم، نتيجة الفوز في الدقائق الاخيرة، من المباراة التي جمعته اليوم الخميش أمام الرجاء البيضاوي بمركب محمد الخامس بالدارالبيضاء ضمن مؤجل الدورة 24 من البطولة الوطنية الاحترافية، عندما سجل الفريق البيضاوي هدف التعادل في الدقيقة 90.
وكان الجيش الملكي أنهى الشوط الأول متفوقا بهدف يوسف القديوي في الدقيقة 44، ودافع طيلة دقائق الشوط الثاني عن تقدمه، إلا أن فريق الرجاء كان له رأي آخر، عندما ضغط بقوة على مرمى الحارس الكروني، الذي تدخل بطريقة سلبية أمام اللاعب بورزوق، الذي نجح في تسجيل هدف التعادل برأسية مركزة.
وخدمت نتيجة التعادل فريق الوداد البيضاوي، صاحب المرز الثالث برصيد 41 نقطة، في حين أن الرجاء بات محافظا على تقدمه برصيد 49 نقطة، أما الجيش فيحتل الصف الثاني بـ 46 مع مباراة ناقصة ضد الوداد الفاسي.
وتابع مباراة الكلاسيكو بين الرجاء والجيش وحيد هاليلوزيتش، مدرب المنتخب الجزائري، الذي سبق أن أشرف على فريق الرجاء البيضاوي،. الذي خصص له الجمهور الرجاوي استقبال كبير اعترافا بخدماته التي قدمها للرجاء، حيث سبق له أن قاد الخضر إلى الفوز بلقب كأس عصبة الأبطال الإفريقية سنة 1999.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *