ادريس لشكر يقول أن أحمد الريسوني يكفر الجيش والشرطة والإدارة

ادريس لشكر يقول أن أحمد الريسوني يكفر الجيش والشرطة والإدارة

Lachgar_1قال ادريس لشكر في ندوة صحفية عقدت هذا الصباح لمقر حزب الإتحاد الإشتراكي بالرباط، أن أحمد الريسوني الرئيس السايق لحركة التوحيد والإصلاح المقربة من حزب العدالة والتنمية الحاكم، يحاول نهقل الخلاف السياسي إلى خلاف ديني. ادريس لشكر اتهم أحمد الريسوني بتكفير الدولة المغربية أي تكفير الجيش، الشرطة والإدارة في تصريحات تحث على الكراهية. وقال ادريس لشكر أن حزبه لن يتساهل مع استغلال جماعة التوحيد والإصلاح الدين لتكفير وتلحيد المعارضة بغية ترهيبها وإيقافها. وطالب الكاتب الأول للإتحاد الاشتراكي للقواة الشعبية رئيس الحكومة عبد الإله بنكيران بالرد على هذه الافتراءات. وتهكن ادريس لشكر على وزراء العدالة والتنمية واصفا إياهم بمريدي وأتباع الريسوني اللذين استقوا منذ “غزوة 25 نونبر “

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *