السماح لسجين من تطوان متابع في ملف مرتبط بالإرهاب بحضور جنازة والده

السماح لسجين من تطوان متابع في ملف مرتبط بالإرهاب بحضور جنازة والده

attachment (1)وافقت وزارة العدل والحريات، وكذا المندوبية السامية لإدارة السجون وإعادة الإدماج، وافقتا على طلب السماح لشاب تطواني معقتل في ملف مرتبط بالإرهاب، بحضور جنازة والده، تحت حراسة عناصر مدنية تابعة للدرك الملكي. وحضر المعتقل زياد السرحاني، وهو مهندس يقضي حكما سنة سجنا في سجن سلا، بتشييع مراسيم جنازة والده، المدير السابق لثانوية الحسن الثاني بتطوان. وكانت محكمة ا لاستئناف بسلا قضت يوم 16 غشت الماضي بالحكم سنة سجنا في حق زياد بتهمة التحريض على الإرهاب والإشادة به، وتمويله.
وحضر عدد من السلفيين من أعضاء اللجنة المشتركة للدفاع عن المعتقلين الإسلاميين، للجنازة، كما حضرت عناصر أمنية ومخاتبراتية مراسيمها. وتقول مصادر مقربة أن والد المعتقل توفي بسبب انهيار عصبي أسفر عن انفجار المرارة وتسمم جرثومي، بعدما لم يستوعب التهمة الموجهة لابنه ، وحجم هذه التهم الثقيلة المنسوبة إليه، يقول مصرد مقرب لـ “المستقل”، مضيفا بأن التهمة الموجهة لابنه تتعلق بإرساله ثلاث حوالات مالية إلى إحدى الجهات خارج المغرب.
وقال قريب المهندس الذي كان يعمل إطارا كبيرا في شركة الاتصالات، أنه اعتقل يوم 25 ماي الماضي بمدينة الدار البيضاء، من طرف الفرقة الوطنية للشرطة القضائية، حيث خضع للتحقيق لمدة أسبوع، قبل أن تمت إحالة ملفه على محكمة الاستئناف.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *