لشكر يفلت من الإقالة من منصب نائب عمدة الرباط

لشكر يفلت من الإقالة من منصب نائب عمدة الرباط

Lechgar USFP 1حال غياب النصاب القانوني لعقد دورة أبريل العادية لمجلس مدينة الرباط، صباح اليوم، دون التصويت على قرار إقالة إدريس لشكر، الكاتب الأول لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، من منصبه كنائب لعمدة الرباط.وكان ينتظر أن يحسم مجلس العاصمة في قرار الإقالة غير أن توقيع 15 عضوا من أصل 85 مستشارا في كشوفات الحضور لدورة أبريل حال دون عقد الدورة التي كان على رأس جدول أعمالها التصويت على إقالات عدد من أعضاء المكتب المسير. مصادر من مجلس المدينة ربطت بين عدم توفر النصاب القانوني وتأجيل الحسم في الأسماء امبعدة من امكتب المسير إلى عدم توصل اللجنة التي أوكلت إليها مهمة تحديد تلك الأسماء إلى توافق حولها، مشيرة إلى أن المشاورات والمساومات بين الأغلبية والعمدة من جهة والمعارضة في مقدمتها حزب الأصالة والمعاصرة والحركة الشعبية هي التي ستفصل في هوية الأسماء التي ستبعد عن المكتب المسير.
جدير بالذكر أن لشكر يعد من أبرز الأسماء المعنية بالإقالة بسبب ما أسمته عريضة وجهها 43 عضوا في مجلس المدينة إلى فتح الله ولعلو، عمدة العاصمة، بسبب العجز المالي المسجل في ميزانية الجماعة برسم سنة 2012 ٬ والذي يحمل فيه المستشارون الجماعيون “المسؤولية الكاملة لبعض نواب رئيس المجلس بسبب عدم مثابرتهم في العمل واستهتارهم بالمسؤولية”، وكذا “لامبالاة بعض أعضاء المكتب نتج عنه تراجع كبير على مستوى المرافق العمومية ٬ والخدمات المقدمة للمواطنين ٬ خاصة وضعية النظافة والنقل الحضري والبنيات التحتية المهترئة ٬ والإنارة العمومية شبه المنعدمة٬ وحرمان جمعيات المجتمع المدني من الدعم لمدة سنتين”.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *