شباط يحشد أنصاره لإنجاح احتفالات فاتح ماي بالرباط

شباط يحشد أنصاره لإنجاح احتفالات فاتح ماي بالرباط

0cd7af303064140902de8b23b72375e7350شرع حميد شباط، الأمين العام لحزب الاستقلال، في حشد أنصار حزبه ونقابته بمدينة فاس ونواحيها وبعض أتباعه ومناصريه، للمشاركة المكثفة في احتفالات الطبقة العاملة بعيدها العمالي الأممي، المنتظر أن تنظمها نقابة الاتحاد العام للشغالين بمدينة الرباط يوم فاتح ماي.
وأوضحت مصادر مختلفة أن أتباع شباط بالعاصمة العلمية، فتحوا باب التسجيل للمشاركة في رحلات مكوكية بين مدينتي فاس والرباط، على متن عدة حافلات في ملكية عدة شركات محجوزة سلفا لنقل أنصار النقابة، مقابل مبالغ مالية رمزية لا تتعدى 50 درهما للفرد.
ولم تستبعد احتمال التنقل المجاني للمشاركة في تلك الاحتفالات، لبعض العناصر المعروفة بدعمها للحزب والنقابة، بينهم عمال بشركة للنقل الحضري، كانوا دوما العمود الفقري لاحتفالات عمال ومنخرطو الاتحاد العام بفاس، خلال سنوات سابقة، إضافة إلى شركات للنظافة مفوت لها القطاع.
ويسابق حميد شباط الكاتب العام للاتحاد العام للشغالين، الزمن، لحشد أكبر عدد من المواطنين للمشاركة في احتفالات عيد الشغل بالرباط، خاصة أنه وعد بإنزال آلاف الأشخاص في مسيرات نقابته بالعاصمة، فيما يشبه استعراض عضلاته للبرهنة على أن نقابته الأقوى بين كل النقابات.
ويلاحظ من خلال هذا الإنزال أن حميد شباط ابن منطقة البرانس بتازة، المثير دوما للجدل بخرجاته الإعلامية، يود أن يوجه رسائل مشفرة إلى حكومة عبد الإله بنكيران، أملا في تحقيق تعديل حكومي يقحم فيه بعض العناصر المعروفين بولائهم التاريخي له، ضدا على أتباع عبد الواحد الفاسي المهزوم في معركة الأمانة العامة لحزب الاستقلال، الذين يحاول جاهدا إبعادهم من الوزارات.
ويبدو أن حميد شباط، ركز اهتمامه في الأونة الأخيرة على صراعاته السياسية مع بنكيران وغيره، لتحقيق هذا المطلب المتمثل في التعديل الحكومي، فيما غاب عن مدينة فاس، خاصة خلال دوراتها العادية التي انعقدت من دونه.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *