ارتفاع عدد ملفات الطلبة امام محاكم فاس وطالبتين ضمن المعتقلين

ارتفاع عدد ملفات الطلبة امام محاكم فاس وطالبتين ضمن المعتقلين

attachmentأجلت غرفة الجنح الاستئنافية باستئنافية فاس، صباح اليوم (الثلاثاء) النظر في الملف عدد 529/13 المتعلق باستئناف الحكم الابتدائي الصادر عن ابتدائية فاس والقاضي بإدانة 5 طلبة معتقلين على خلفية أحداث اقتحام الحي الجامعي سايس، بستة أشهر لكل واحد منهم.
ومثل الطلبة عبد الغني موموح وطارق الجعايبي وهشام بوغلام ويونس الروقي وخالد إدناصر، أمام هيأة الحكم في حالة اعتقال، فيما مثل محمد أصفار طالب التجديد الطلابي، في حالة سراح، قبل أن تؤجل المحكمة النظر في الملف، إلى جلسة 28 ماي المقبل.
ويتابع المتهمون الخمسة بتهم إهانة موظفين عموميين أثناء وبسبب قيامهم بمهامهم واستعمال العنف والايذاء في حقهم والعصيان والتهديد والمشاركة في عصيان وقع أثناءه ضرب وجرح والمشاركة في تجمهر مسلح والانتماء الى جمعية غير مرخص لها في حق السادس.
وتأتي هذه المحاكمة بعد يوم فقط من متابعة 7 طلبة جدد امام ابتدائية المدينة، على خلفية الأحداث التي أعقبت مقاطعة امتحانات الدورة الاستثنائية بكلية الآداب، وقبل يوم واحد من إصدار أحكام في حق 5 طلبة من العدل والإحسان، حجز الملف المتابعين فيه للتأمل، فيما تواصل ابتدائية فاس النظر في ملفات أخرى مرتبطة بتلك الأحداث.
وأمرت النيابة العامة بابتدائية فاس، بإيداع طالبتين بجامعة فاس، سجن عين قادوس بعدما اعتقلا الخميس الماضي، من داخل الحي الجامعي إناث بموقع ظهر المهراز، بينما تابعت زميلة لهما في حالة سراح مؤقت لإنكارها الانتماء إلى فصيل النهج الديموقراطي القاعدي ومنظمة الاتحاد الوطني لطلبة المغرب.
وأحيلت الطالبات الثلاث، و5 طلبة آخرين اثنان منهم معتقلان على ثاني جلسة عامة زوال اليوم (الإثنين)، بعدما تابعتهم المحكمة بتهم جنحية مختلفة تتعلق بإهانة موظفين عموميين أثناء قيامهم بعملهم والعنف في حقهم والعصيان وتخريب أشياء مخصصة للمنفعة العامة.
واعتقال المتهمون الثمانية الخميس الماضي إثر تدخل أمني قبل أن يقتادوا إلى ولاية الأمن ويستمع إليهم في محاضر قانونية ويحالوا على النيابة العامة السبت الماضي، التي أحالتهم على أول جلسة عمومية في اليوم نفسه، قبل يوم من إحالة طالب آخر على قاضي التحقيق باستئنافية فاس.
وارتفع عدد الطلبة المتابعين أمام المحكمة الابتدائية بفاس، على إثر الأحداث والمواجهات الدامية التي شهدتها جامعة فاس بعد قرار مقاطعة الامتحانات الاستثنائية التي دعت إليها كلية الآداب ظهر المهراز ابتداء من 14 أبريل، 20 طالبا بينهم 3 طالبات، 4 منهم يتابعون في حالة سراح.
وينضاف هذا العدد الهائل من الطلبة المتابعين، إلى 10 طلبة آخرين ينتظر أن يمثلوا أمام قاضي التحقيق بمحكمة الاستئناف بفاس يوم 14 ماي للنظر في ملفهم بعدما اعتقلوا في أوقات متفرقة عبر مجموعات وأحيلوا على الوكيل العام لاتهامهم بتهم جنائية، بينهم طالب نجح في امتحان الأهلية لولوج.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *