أئمة مساجد بإنزكان يستنكرون التلاعبات التي تطالهم من وزارة أحمد التوفيق

أئمة مساجد بإنزكان يستنكرون التلاعبات التي تطالهم من وزارة أحمد التوفيق

1362667140.5421-13360370541علم “المستقل” من مصادر مطلعة من مندوبية وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية، بجهة سوس ماسة درعة، عن وجود مجموعة من التلاعبات في المنح المخصصة لبعض أئمة المساجد، حيث تم في الآونة الأخيرة فضح مجموعة من الخروقات، واحدة منها تتعلق بإمام أحد أكبر الجوامع بمدينة إنزكان يستفيد من المنحة المخصصة للأئمة لأزيد من عشر سنوات، رغم أنه حاصل على شهادة التزكية فقط من وزارة أحمد التوفيق، كما أنه يستفيد أيضا من التغطية الصحية وتعويضات مهمة على حضور جلسات التأطير الديني.
وأضافت مصادر “المستقل” عن وجود تلاعبات أخرى بذات الوزارة، أبرزها تخص إماما لم يستلم منحته الشهرية من الوزارة منذ ماي 2011، حيث تم إخباره عند استفساره عن الأمر، أن فقيها آخر هو من يتوصل بالمنحة المخصصة له، رغم كونه مسجل في مسجد آخر، مما يعتبر خرقا سافرا للقوانين الجاري بها العمل، وضربا في نزاهة من يأطرون ويعطون الدروس في الأخلاق والنزاهة للناس كل يوم.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *