فوضى في مراكش. السيوف والسكاكين والهراوات لاحتلال الملك العام بتامنصورت

فوضى في مراكش. السيوف والسكاكين والهراوات لاحتلال الملك العام بتامنصورت

682011-f6a49

مشهد غريب عاشه سكان حي تامنصورت بمدينة مراكش أول أمس. استعملت السيوف والسكاكين والهراوات من طرف المئات من الخارجين على القانون الذين تزعمهم عدد من الغرباء ومروجي المخدرات والعقاقير المهلوسة والخمور والمتعاطين إلى تجارة الدعارة. حسب مصادر “المستقل” هولاء حلوا بتامنصورت من مختلف أحياء مراكش ومن دواوير القرى المجاورة لها. واحتلالوا الملك العام بأحد الشوارع الرئيسية لتامنصورت في غياب تام لمسؤولي رجال الدرك الملكي. تزامن هذا اليوم مع وجودهم في عطلة أسبوعية استغلها هؤلاء الخارجين عن القانون لاحتلال الشارع بالقوة وتحويله لسوق عشوائي بطريقة سادها قانون الغاب بكل ما تحمل هذه الكلمة من معنى، قالت مصادر “المستقل” أن هولاء تبثوا خيما و( براكات ) من لفائف من بلاستيك وثياب بالية وأعمدة من خشب ومن حديد وحبال ربطوها في أوتاد وأحجار، وبعد لحظات بدأت مواكب شاحنات، سيارات وعربات محملة بالخضر وبمختلف البضائع تتوافد على عين المكان الذي أصبح سوقا عشوائية أمام استنكار السكان الذين اندهشوا أمام الفوضى العارمة التي خيمت على أرجاء هذا الفضاء الذي كان ينعم بالهدوء حسب ما صرح به عدد من السكان “للمستقل”. يشار إلى أن هذا الاحتلال بالقوة للشارع العام جاء بعد رفض الجماعة المحلية السماح لهولاء الباعة المتجولين بالتجارة العشوائية بهذه المنطقة.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *