جنرالات الجزائر يمنعون جريدتين كتبتا خبرا عن موت بوتفليقة سريريا

جنرالات الجزائر يمنعون جريدتين كتبتا خبرا عن موت بوتفليقة سريريا

timthumbمنعت وزارة الاتصال الجزائرية، ليل السبت، توزيع عدد الأحد لكل من صحيفة “مون جورنال” الناطقة بالفرنسية ويومية “جريدتي” التي يملكهما الصحفي الجزائري هشام عبود، بسبب احتوائهما على ملف مطول ومفصل حول “تدهور الحالة الصحية للرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة، والتي تحدتث فيها عن احتمال وفاة الرئيس الجزائري سريريا، وتكتم جنرالات الجزائر عن الخبر إلى حين اجراء كل الترتيبات اللازمة.
واشترطت وزارة الاتصال ليل السبت من مالك الجريدتين بضرورة سحب صفحتين كاملتين من كل جريدة، والمتعلقة بملف حول صحة بوتفليقة والتي جاء فيه أن “الرئيس الجزائري يكون قد دخل في حالة غيبوبة عميقة يمكن أن تمتد إلى أسابيع”، كي يتمكن من طبع الصحيفتين، وهو ما رفضه الناشر، وقال “من الناحية التقنية، ليس بالإمكان حذف الصفحتين حتى لو أردنا ذلك”.
وكان قناة المغاربية الجزائري المعارضة، قد أقرت أمس السبت بوفاة الرئيس الجزائري بوتفليقة سريريا عن عمر يناهر 76 عاما، في المستشفى العسكري بباريس

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *