حركة 20 فبراير تعود مجددا للشارع من بوابة إسقاط مهرجان موازين

حركة 20 فبراير تعود مجددا للشارع من بوابة إسقاط مهرجان موازين

5547267-8275266كانت شوارع الرباط مساء الأحد مسرحا لمواجهات عنيفة بين قوات الأمن العمومي وعناصر التدخل السريع، ومجموعة من نشطاء حركة “20 فبراير” و الجمعية المغربية لحقوق الإنسان، خرجوا في مسيرة للمطالبة بإلغاء مهرجان موازين.

وردد المتظاهرون شعارات مناهضة لمهرجان “موازين إيقاعات العالم”، الذي تنظمه جمعية “مغرب الثقافات” التي يرأسها محمد منير الماجدي الكاتب الخاص للعاهل المغربي محمد السادس، ويكلف ميزانية سنوية تفوق 59 مليون درهم، ويستضيف كل سنة عشرات الفنانين العالميين، حيث يعتبر أكبر مهرجان على المستوى العربي و الإفريقي.

واستنكر المتظاهرون إقدام بعض مؤسسات الدولة على منح الجمعية المنظمة للمهرجان ملايين الدراهم في ظل الأزمة الاقتصادية الراهنة التي تعصف بالبلاد، وطالبوا بصرفها في توظف أطر وموظفين ويد عاملة إضافية، لامتصاص أفواج العاطلين التي تتزايد بشكل سنوي.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *