مستخدمو شركة سيتي باص بفاس يطالبون برأس شباط

مستخدمو شركة سيتي باص بفاس يطالبون برأس شباط

DSC_0238صدحت حناجر مستخدمي شركة سيتي باص المفوت إليها قطاع النقل الحضري بفاس، زوال اليوم (الأربعاء) بشعارات حماسية طالبت برأس حميد شباط، الذي اتهموه بالوقوف وراء صفقة تدبير النقل الحضري وتفويته لهذه الشركة التي لم تأت بأي جديد يعزز الأسطول ويصون المكتسبات.

وردد المحتجون أمام مقر ولاية فاس، في ثالث خروج على التوالي إلى الشارع العام للاحتجاج من قبل عشرات العمال المعتصمين بمقر الاتحاد المغربي بالشغل احتجاجا على طرد زملائهم وضرب المكتسبات، (رددوا) شعارات حماسية كالت كل الاتهامات للعمدة شباط.

ومنعت السلطات خروج المحتجين في مسيرة على طول شارع الحسن الثاني، بعدما حاصرتهم قوات الأمن للحيلولة دون تدفقهم قبل أن ينسحبوا بعد إنهاء الوقفة الثالثة من نوعها بعدما خرجوا صباح أمس في مسيرة غاضبة ضدا على قرار الشركة طرد 49 منهم لأسباب مختلفة.

ويخوض المستخدمون منذ 14 ماي احتجاجات يومية متواصلة استهلت باعتصام بمقر الشركة بسيدي إبراهيم قبل نقل المعركة إلى مقر الاتحاد المغربي للشغل الذي احتضن مئات العمال المنسحبين من نقابة حميد شباط التي تلقت ضربة موجعة إثر انسحابهم منها ضدا على ضرب مكتسبات العمال الاجتماعية.

ومقابل هذا الغضب العمالي غير المسبوق، عمدت إدارة الشركة إلى تقديم شكايتين إلى النيابة العامة باستئنافية فاس وابتدائية المدينة، ضد 76 عاملا ومستخدما اتهمتهم بالاحتجاز والسرقة وعرقلت حرية العمل على ضوء الاعتصام الذين خاضوه بمقرها، قبل أن تستصدر قرارا قضائيا بفك الاعتصام.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *