فاس تحتضن الملتقى العاشر لدلائل الخيرات ومشارق الأنوار

فاس تحتضن الملتقى العاشر لدلائل الخيرات ومشارق الأنوار

city95aيحتضن قصر المؤتمرات بمدينة فاس، يومي 8 و9 يونيو الجاري، فعاليات الدورة العاشرة لملتقى دلائل الخيرات ومشارق الأنوار، الذي تنظمه مؤسسة مولاي عبد الله الشريف للدراسات والأبحاث العلمية فرع فاس، ويعرف مشاركة ثلة من الأساتذة الجامعيين والمهتمين.
وينعقد الملتقى في موضوع “عولمة الاقتصاد وثنائية التصوف” بمشاركة أساتذة مختصين سيتناولون بالدرس والتحليل مواضيع ومحاور مرتبطة، كل من جانب تخصصه العلمي والفكري، على أن يختتم الملتقى بحصة من قصائد الملحون في ذكر الله ومدج نبيه الكريم.
ويحاضر محمد قراط، أستاذ بجامعة القرويين وخبير ومستشار مؤسسة المعالي للتدريب والاستشارات، في موضوع “أي دور للتصوف في زمن العولمة؟”، محاولا تلمس طريق البحث عن لمسات صوفية لبعض الأقطاب والأئمة في مجالات المالية والاقتصاد.
ويقوم محمد بوليف، المدير العام لمؤسسة الاستشارات المالية (Almaalya consulting) ببروكسيل، وأستاذ المالية الإسلامية بجامعة باريس دوفين، ومستشار لدى مركز المعالي، بقراءة في نماذج اقتصادات إسلامية لم تتأثر كثيرا بالأزمة، خلال محاضرة يحتضنها قصر المؤتمرات في اليوم الأول.
ويتطرق أحمد الطاهري باحث جامعي في الاقتصاد الإسلامي وخبير في الخدمات المصرفية الإسلامية والقانون التجاري الإسلامي، إلى موضوع “واقع أزمة الاقتصاد العالمي وأهمية التصوف في تجاوز بعض مخلفاتها”، وتحتضن ضيعة الشريف سيدي محمد الوزاني بعين الشكاك، نزهة دلائل الخيرات.
وتتخلل هذه النزهة المنظمة بالضيعة الواقعة بدوار آيت يعقوب بجماعة عين الشكاك بإقليم صفرو، قراءة اللطيف لابن حجر، وأذكار لمولاي عبد الله الشريف، كما يتخللها إنشاد صوفي ومدائح نبوية يؤديها أطفال جمعية الزاوية الخضراء بمدينة فاس التي دأبت على تنظيم مبادرات مهمة للأطفال.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *