مقاطعة كلمة أيوب اللنجري مدير مهرجان مرتيل للسينما خلال حفل الافتتاح بالصفير وشعار “ارحل”

مقاطعة كلمة أيوب اللنجري مدير مهرجان مرتيل للسينما خلال حفل الافتتاح بالصفير وشعار “ارحل”

attachmentقاطع عدد من الحاضرين في حفل افتتاح الدورة ال 13 لمهرجان مرتيل للسينما المغربية والإيبروأمريكية، كلمة مدير المهرجان أيوب اللنجري بالصفير ورفع شعارات “ارحل” في وجهه فيما كان العرق يتصبب على وجه هذا الأخير، بسبب تنديد الحاضرين برداءة المهرجان وتسير المدير له. هذا الأخير ارتكب أخطاء فادحة بدءا من برمجة تكريم ممثلة إسبانية مساندة لجبهة البوليزاريو، واستدعائه من طرف مديرية الشؤون العامة بعمالة المضيق الفنيدق، ومنعه من استدعاء الفنانة الإسبانية ماريبيل فيردو، بعدما نشرت “المستقل” خبر التكريم.
وعرف المهرجان حضورا باهتا كما هي عادته، رغم الميزانية الضخمة التي خصصت له، سواء كدهم من المركز السينمائي المغربي، او عمالة الإقليم، أو بلدية المدينة، فيما استدرك المنظمون الأمر في محاولة منهم تحسين القاعة السينماية المقفلة طول السنة، بعدما قام فيه بعض المستخدمين يومين قل تنظيم المهرجان بعمليات صباغة وتجيير وتخطيط لافتة المهرجان.
وتم خلال حفل الافتتاح تكريم المخرجين المغربية يزة جنيني و الكوبي فرناندو بيريث على مسارهما السينمائي والابداعي المتميز،ة فيما ألغي تكريم الفنانة الإسبانية المذكورة، بينما قال مدير المهرجان أن هذه الدورة تتطلع إلى التعريف بمنجزات السينما المغربية على”أوسع نطاق” والانخراط في مسار الانفتاح الذي يتبناه المغرب لتعزيز التواصل مع شعوب مختلف دول العالم والحضارات، وخلق منبر للحوار الثقافي بين المهتمين بالشأن الثقافي عامة والشأن السينمائي خاصة من مخرجين ونقاد ومزاولي المهن السينمائية وكذا تبادل التجارب والخبرات، وهي كلمات ، وصفها الحاضرون بـ “الفضفاضة التي تنم عن لغة الخشب”.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *