جامعة الفهري تنوي فرض غرامة مالية على الرجاء بعد رفضه تسلم الميداليات

جامعة الفهري تنوي فرض غرامة مالية على الرجاء بعد رفضه تسلم الميداليات

254944kifach000623254944.pngعلمت “المستقل” من مصادر مطلعة أن جامعة الفهري تعتزم فرض عقوبة مالية على فريق الرجاء البيضاوي، بعدما رفضه لاعبوه الصعود إلى منصة التتويج لتسلم درع الدوري، بعد إحرازهم لقب البطولة المغربية للمرة ال 11 في تاريخهم.

وأضافت نفس المصادر أن أعضاء جهاز الكرة تفاجئوا لقرار لاعبي الرجاء عدم الصعود إلى منصة التتويج، بعد فوزهم على الفتح الرباطي في المباراة الشكلية التي جمعتهم بمركب الأمير عبد الله بالرباط، في الجولة الثلاثين والأخيرة من منافسات الدوري المغربي للمحترفين، مبرزا أن هذا القرار كان من ورائه المكتب المسير للفريق وليس اللاعبون.

ويرجع المكتب المسير للرجاء قرار رفض صعود منصة التتويج إلى عدم رضاه على الاحتفال الباهت الذي أعده جهاز الكرة، بحيث أن الأخير خصص 40 ميدالية للاعبين والطاقم التقني والطبي للفريق، مع العلم أن دفتر التحملات يفرض 30 لاعبا، إضافة إلى الطاقم التقني والطبي، ناهيك عن المكتب المسير للفريق الذي يتكون من 9 أفراد، وبالتالي سيفرض على المسؤولين حرمان اللاعبين من حقهم بالاحتفاظ بتذكار رمزي بعد التتويج بالبطولة لهذا الموسم.

وأوضح رئيس اللجنة التنظيمية داخل الرجاء مصطفى دحنان، أن “مكتب الرجاء قرر أن يتضامن مع اللاعبين وعم الصعود لمنصة التتويج، على اعتبار أننا لم نكن على استعداد لإقصاء أي فرد من أعضاء الفريق، بحكم أن التتويج باللقب هو ثمرة جهود جميع مكونات النادي”.

أما جامعة الفهري فقالت أنها خصصت 40 ميدالية، حيث قررت منح 28 منها إلى جميع اللاعبين المسجلين في سجلاتها، و7 ميداليات مخصصة للطاقم الطبي والتقني والإداري، وميداليتين لحاملي الأمتعة، وميدالية أخرى لكل من رئيس الفريق وسائق الحافلة.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *