أخنوش يؤكد أن المفاوضات بين المغرب والاتحاد الأوروبي عرفت تقدما ملحوظا بخصوص تحديد اتفاقية الصيد البحري

أخنوش يؤكد أن المفاوضات بين المغرب والاتحاد الأوروبي عرفت تقدما ملحوظا بخصوص تحديد اتفاقية الصيد البحري

كشف وزير الفلاحة والصيد البحري المغربي، عزيز أخنوش، أن المغرب يصدر سنويا إلى أوروبا حوالي 240 ألف طن من المنتجات السمكية بمبلغ 9.3 مليار درهم.Akhannouch
وأكد في جواب على سؤال شفوي في مجلس المستشارين أن هناك تقدما كبيرا في المفاوضات بين المغرب والاتحاد الأوربي بخصوص تجديد اتفاق الصيد البحري .
وأضاف أخنوش أن المغرب يهدف من المفاوضات التي تجمعه مع الاتحاد الأوروبي إلى الوصول إلى اتفاق متوازن يعمق الشراكة الإستراتيجية للمغرب مع الشريك الأوروبي ويساهم في تطوير قطاع الصيد البحري.
وكان البرلمان الأوروبي قد رفض في 14 دجنبر 2011  تمديد اتفاقية الصيد البحري بين المغرب والاتحاد الأوروبي، التي يمنح بموجبها 119 رخصة صيد للأسطول الأوروبي أغلبها من إسبانيا، غير أن المفاوضات بشأن الملف ظلت متواصلة حيث جرت جولة أخرى في نهاية نونبر الماضي في بروكسيل اتضح في أعقابها أن الطرفين تجاوزا بعض العراقيل بغرض التوصل إلى برتوكول اتفاق جديد يعنى بالصيد البحري يكون مفيدا لكل من المغرب والاتحاد الأوروبي معا.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *