القضاء الإيطالي ينطق الاثنين بالحكم في حق برلسكوني

القضاء الإيطالي ينطق الاثنين بالحكم في حق برلسكوني

8347f4e62c2f7aba79b1bc10cf0df8dfمن المنتظر أن ينطق القضاء الإيطالي الاثنين بالحكم النهائي في حق رئيس الوزراء الإيطالي الأسبق سيلفيو برلسكوني، في الاتهامات الموجهة إليه والمتعلقة بممارسة الجنس مع الراقصة المغربية كريمة المحروقي المعروفة ب “روبي” حينما كانت قاصر.

وأشارت قناة “سكاي نيوز” الإيطالية أن مصير رئيس الوزراء الإيطالي الأسبق المثير للجدل ستحدده 4 نساء، عبارة عن ثلاث قاضيات ومدعية عامة، في أول محاكمة جنسية ضد سيلفيو برلسكوني، بعدما سبق وأن توبع مرات عديدة في قضايا تتعلق بالأساس بجرائم الأموال والتزوير الضريبي.

وكانت الراقصة “روبي” غيرت أقوالها مؤخرا وأكدت أنها لم تمارس الجنس قط مع سيلفيو برلسكوني وهي قاصر، مكذبة أقوالها السابقة أمام القضاء الإيطالي وما صرحت به لتلفزيونات وجرائد العالم، حول اتهاماتها لبرليسكوني بممارسته معها الجنس وهي قاصر.

وسبق لجرائد إيطالية أن أكدت أن المغربية “روبي” تلقت مبلغا ماليا ضخما من برلسكوني حددته في 5 ملايين يورو من أجل تغيير أقوالها وتبرئته من الاتهامات المنسوبة إليه.

وتناقلت تقارير إعلامية إيطالية عن “روبي” قولها أن “المحكمة لم تثبت بالدليل القاطع ممارستها للجنس مع برلسكوني، وأنها حاولت فقط خلق أكاذيب، كقضية حفيدة الرئيس المصري السابق حسني مبارك، حيث استغلت كلمة مبارك المكتوبة على جواز سفرها المغربي في خانة عنوان سكنها في مدينة الفقيه بنصالح المغربية، وصدق البعض أنها فعلا ابنة حسني مبارك، وأن هدفها الأساس من كل هذه الأكاذيب هو رغبتها الجامحة في تجاوز حالة الفقر التي كانت تعيشها”، مؤكدة أن “برلسكوني ذهب فقط ضحية أكاذيبها”.

ويتابع سيلفيو برلسكوني البالغ من العمر 76 عاما لتهمة ممارسة الجنس مع قاصر، واستغلال منصبه للإفراج عن “روبي” التي كانت موقوفة في سجن ميلانو بتهمة الاختلاس، إضافة إلى منحه مبالغ مالية لها مقابل خدماتها الجنسية، وهو ما يعتبره القضاء الإيطالي جنحة.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *