أحزاب مغربية تدعو إلى محاكمة وزير الخارجية الأسبق محمد بنعيسى

أحزاب مغربية تدعو إلى محاكمة وزير الخارجية الأسبق محمد بنعيسى

محمد-بن-عيسى-600x400دعت أحزاب “الاتحاد الاشتراكي” و “التقدم والاشتراكية” و “الاستقلال” المغربية إلى ضرورة متابعة محمد بنعيسى، وزير الخارجية الأسبق في حكومة إدريس جطو قضائيا، بتهمة “الفساد المالي والإداري”، مشيرة في بيان لها توصلت “المغرب اليوم” بنسخة منه، إلى أن “بنعيسى حول منتدى أصيلة إلى وسيلة للارتزاق وتبذير المال العام”.

وأشار البيان أن المهرجان الذي ينضم منذ العام 1978، والذي وصل هذه السنة إلى دورته ال 35 يتلقى سنويا دعما ماليا من المال العام يصل إلى 3 ملايين درهم ، معبرة عن رفضها القاطع “تحويل المنتدى إلى وسيلة للتسول باسم كرامة الساكنة وعلى حساب مشاكلها الاجتماعية الصارخة والمتزايدة”.

وانتقد بيان الأحزاب الثلاثة المذكورة غياب محمد بنعيسى الذي يشغل في نفس الوقت رئاسة المجلس المحلي لمدينة أصيلة، غيابه المستمر عن إدارة المجلس طوال السنة، و “عجزه عن مواكبة الشأن المحلي وخدمته، وإصراره على الظهور من خلال منتدى أصيلة الصيفي”، وأشار البيان إلى إصرار وزير الخارجية الأسبق على “خرق القانون من قبل رئيس المجلس المحلي، مما ورط المجلس في العديد من المحاكمات القضائية المجانية”.

وسبق لبعض القيادات البارزة بحزب “الاتحاد الاشتراكي” أن هددت في وقت سابق بتقديم استقالتها من الحزب، إن لبى الكاتب الأول للحزب إدريس لشكر دعوة محمد بنعيسى لحضور فعاليات المنتدى، معتبرين “منتدى أصيلة خط أحمر مادام منظموه يسخرون اعتمادات مالية مهمة لإنجاحه على حساب المشاريع التنموية الأساسية بالمدينة”.

وجدير بالذكر أن محمد بنعيسى سبق له أن اشتغل في عدة مناصب وزارية، كان آخرها حقيبة الخارجية في الفترة مابين 1999 و 2007، كما عينه الملك الراحل الحسن الثاني سفيرا للمغرب بالولايات المتحدة الأمريكية في الفترة مابين 1993 و 1999، ويشغل حاليا رئيس المجلس المحلي لمدينة أصيلة، ومديرا لمنتدى أصيلة.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *