توقيف صدور صحيفة بحرينية بسبب نشرها مقالا عن “حراك الريف “

توقيف صدور صحيفة بحرينية بسبب نشرها مقالا عن “حراك الريف “
أوقفت السلطات البحرينية اليوم الأحد صدور وتداول صحيفة الوسط المحلية إلى إشعار آخر بعد اتهامها ببث الفرقة مع دول عربية.
وقالت وزارة شؤون الإعلام في البحرين إنها قررت وقف إصدار وتداول الوسط بسبب مخالفتها القانون وتكرار نشر وبث ما يثير الفرقة بالمجتمع ويؤثر على العلاقات البحرينية من الدول الأخرى ونشر مقال يتضمن إساءة لإحدى الدول العربية.
ووصف رئيس تحرير الوسط، منصور الجمري، القرار بأنه صادم، لكنه قال إنه يأمل أن يتمكن من تغييره.
ونشرت الصحيفة مقالا يتحدث عن حراك الريف بالمغرب وتضمن هجوما على النظام في المغرب وهو ما دفع البحرين لاتخاذ إجراء بحقها.
ولا يعرف ما إذا كان موقع الصحيفة مشمولا بالحجب أم لا بعد قرار وقف النسخة الورقية.
وسبق للسلطات البحرينية أن أوقفت الصحيفة في نونبر الماضي بالإضافة إلى إيقافها عام 2015 بتهمة نشر الشقاق في المجتمع والإضرار بالوحدة القومية.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *