شباط يقنع وزراء حزبه بتفعيل قرار الانسحاب من الحكومة ومحمد الوفا يعارض

شباط يقنع وزراء حزبه بتفعيل قرار الانسحاب من الحكومة ومحمد الوفا يعارض

استقبال الملك لحميد شباطأفادت تسريبات حصلت عليها “المستقل” من داخل اجتماع اللجنة التنفيذية لحزب “الاستقلال” ، أن أمينه العام حميد شباط استطاع أن يقنع خلال الاجتماع الذي عقد مساء السبت بمقر الحزب بالعاصمة المغربية الرباط، بقرار الانسحاب من الحكومة، ووضع استقالاتهم في مكتب رئيس الحكومة عبد الإله بنكيران، حيث أقنع خمسة وزراء استقلاليين وهم نزار بركة وزير الاقتصاد والمال، ويوسف العمراني الوزير المنتدب في الخارجية، وعبد الصمد قيوح وزير الصناعة التقليدية، وفؤاد الدويري وزير الطاقة والمعادن والماء والبيئة، وعبد اللطيف معزوز الوزير المكلف بالحالية المغربية في الخارج، فيما عارض وزير التربية الوطنية محمد الوفا بشدة تفعيل قرار الانسحاب.

وكان حميد شباط قد صرح للصحافة عقب الاجتماع، أن الحزب لن يتراجع عن قرار الانسحاب الذي قرره المجلس الوطني للحزب مند ال 11 مايو الماضي مع وقف التنفيذ، وقال بالحرف أن “القرار هو القرار، ونحاول تمريره بالإقناع ووسائل النقاش، ونحن أناس يريدون بناء الوطن”.

ونفى شباط الاتهامات الموجهة إليه بعرقلة العمل الحكومي وقال “أعطونا ملفا واحدا أتت به الحكومة وعرقله الحزب”. مضيفا “نحن مستعدون إذا انضممنا إلى المعارضة أن نصادق على أي مقترح إصلاحي تأتي به الحكومة ولو كنا في المعارضة”.

وقال بعض المقربون من الحزب ل “المستقل” أن الحزب قرر تفعيل قرار الانسحاب من الحكومة، بعدما تبين له أن المؤسسة الملكية لن تنحاز إلى أي طرف ضد الآخر في الأزمة الحالية التي تعيشها أحزاب الائتلاف الحاكم، موضحا أن القصر سيرمي بالكرة في ملعب رئيس الحكومة، حسب ما تنص عليه مقتضيات الدستور، مادام صراع “العدالة والتنمية” و “الاستقلال” لم يرقى إلى مستوى صراع المؤسسات الدستورية.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *