مصدر حزبي يؤكد ل”المستقل” اقتراب تحالف “الأحرار” مع “العدالة والتنمية”

مصدر حزبي يؤكد ل”المستقل” اقتراب تحالف “الأحرار” مع “العدالة والتنمية”

imagesأكد مصدر حزبي ل “المستقل” أن حزب “التجمع الوطني للأحرار”، وافق على الانضمام لحكومة عبد الإله بنكيران، التي يقودها حزب “العدالة والتنمية” الإسلامي لتعويض الانسحاب المرتقب لحزب “الاستقلال” من الحكومة بسبب الخلافات المتكررة بين مكونات الائتلاف الحكومي الذي لم يستجب لمطالب أمينه العام حميد شباط.

وأكد نفس المصدر أن اللجنة التنفيذية لحزب “التجمع الوطني للأحرار” استطاعت أن تقنع الأمين العام للحزب صلاح الدين مزوار بالتحالف مع عبد الإله بنكيران رغم الخلافات الكبيرة التي تعرفها علاقة الرجلين، من أيام كان مزوار يشغل منصب وزير الاقتصاد والمال، وكان يتلقى انتقادات لاذعة من حزب “العدالة والتنمية”، وبخاصة بعد تفجير “فضيحة” العلاوات والامتيازات “غير القانونية” التي استفاد منها مزوار بعد انتهاء مهمامه على رأس وزارة الاقتصاد والمال، والتي وصلت إلى ردهات المحاكم.

وأفادت مصادر أخرى مطلعة ل “المستقل” أن حزب “الاتحاد الدستوري” المعارض لا يمانع هو الآخر في التحالف مع حزب “العدالة والتنمية” بعد انسحاب “الاستقلال” نظرا للتقارب بين مرجعية وبرنامج الحزبين، حيث كانا قريبين جدا من التحالف في كانون دجنبر 2011، إلا أن حزب “الاستقلال” حينها رفض ضم “الاتحاد الدستوري” إلى الحكومة، وهو ما يرجح إمكانية انضمامه لحكومة بنكيران بعد انسحاب رفاق شباط.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *