الحسيمة…22 مشروعا لتربية الأحياء المائية

الحسيمة…22 مشروعا لتربية الأحياء المائية

قالت امباركة بوعيدة، كاتبة الدولة لدى وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات الملكلفة بالصيد البحري، إن الأبواب المفتوحة التي تنظمها الوكالة الوطنية لتربية الأحياء المائية، حول فرص الاستثمار في تربية الأحياء المائية البحرية بجهة طنجة تطوان الحسيمة، تأتي في إطار تنفيذ المخطط الجهوي الذي يشمل مؤهلات طبيعية تغطي مساحة 470 هكتارا موزعة على 22 مشروعا لتربية الأحياء المائية، ضمنها 8 مشاريع لزراعة الصدفيات و14 مشروعا لتربية الأسماك في الوسط البحري.
وأضافت بوعيدة التي ترأست الثلاثاء الماضي افتتاح الأبواب المفتوحة، أن وزارة الفلاحة والصيد البحري تعمل إلى جانب كل المتدخلين في قطاع الصيد من أجل تحسين وتثمين الثروة السمكية ببلادنا، معتبرة عملية تربية الأحياء البحرية تشكل في الوقت الراهن رافعة للتنمية المستدامة، وأن الوزارة وكذا الوكالة الوطنية لتربية الأحياء المائية تشتغلان جنبا إلى جنب من أجل رفع التحدي للوصول إلى إنتاج 400 ألف طن من هذه الثروة السمكية في أفق الخمس سنوات المقبلة، خاصة وأن السواحل المغربية تضم مواقع مؤهلة وقابلة لتنفيذ هذه المشاريع التي تروم تحقيق أمن غذائي وتنمية مستدامة.
وأكدت بوعيدة أن تنظيم هذا اليوم التواصلي بالحسيمة يروم كذلك تقديم كل المعلومات الضرورية لتثمين الثروات السمكية لجهة الحسيمة رهن إشارة الفاعلين المعنيين، من خلال عرض ما يناهز 105 هكتارات مقسمة إلى ستة مشاريع واعدة، خصصت أربعة منها لتطوير تربية الصدفيات ومشروعان لتطوير تربية الأســـــــــماك.
وبخصوص إقليم الحسيمة، أشارت كاتبة الدولة إلى أن المنطقة تتوفر على بنيات تحتية مهمة وطرق ربط متشعبة مع مختلف جهات المغرب والخارج، سواء عبر الطرق أو الموانئ أو المطارات، ما يوفر بيئة مواتية لتنمية قطاع الأحياء البحرية، وذلك عبر مقاربة تشاركية مندمجة، تأخذ بعين الاعتبار البعد الإيكولوجي.
وأعلنت أن تقديرات إنتاج المشاريع الستة موضوع طلب إبداء الاهتمام بالاستثمار في تنمية الأحياء البحرية بإقليم الحسيمة تصل إلى 5132 طنا، مبرزة أنها ستمكن من خلق المئات من فرص الشغل المباشرة وغير المباشرة، فضلا عن تطوير الكفاءات المحلية، ما يضمن الرفع من مردودية المشاريع واستدامتها.
وشكل اللقاء التواصلي الذي حضره العديد من المهنيين فرصة لتقديم مختلف فرص الاستثمار في قطاع تربية الأحياء البحرية، وكذا مناسبة لاكتشاف نشاط تربية الأحياء البحرية من زاوية جديدة، والتعرف على كل المعلومات والإجراءات الإدارية ذات الصلة مباشرة من ممثلي الوكالة وشركائها.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *