المغرب يبدأ جولة مفاوضات سادسة لتجديد اتفاقية الصيد البحري مع أوروبا

المغرب يبدأ جولة مفاوضات سادسة لتجديد اتفاقية الصيد البحري مع أوروبا

timthumb.phpأعلنت الحكومة المغربية عن انطلاق جولة جديدة من المفاوضات مع “الاتحاد الأوروبي” بشأن تجديد اتفاق الصيد البحري في العاصمة الرباط، وأفادت وزارة الفلاحة المغربية، في بيان لها أن المغرب سيفاوض الأوربيين في 18 و19 يوليوز الجاري، وأوضح البيان، أن المغرب سيحاول خلال هذه الجولة تعميق النقاش بشأن القضايا المالية، والتي نوقشت خلال جولات سابقة.

هذا وتعد هذه الجولة هي السادسة منذ انتهاء الاتفاق السابق، ومنذ سنتين والمغرب يبحث مع الاتحاد الأوروبي إمكانية تجديده، لكن المغرب يرفض شروط الأوروبيين خاصة فيما يتعلق بالمياه المتواجدة في الأقاليم الجنوبية المغربية.

وكان قد خاض عند التوقيع على اتفاق الصيد البحري السابق مع الاتحاد الأوربي مفاوضات وصفت حينها بـ”العسيرة” ودامت سنوات، حيث ظل المغرب متشبثا في هذه المفاوضات بإدراج شواطئ المناطق الصحراوية في الاتفاق باعتبارها جزء من أراضيه، إلى أن وافق الاتحاد الأوربي على ذلك وأضفى عليها البرلمان الأوربي الشرعية الكاملة بتصويته عليها.

يشار إلى أن اتفاق الصيد البحري بين المغرب والاتحاد الأوربي جرى التوقيع عليه سنة 2006، وهو أهم اتفاق صيد تربطه بدولة خارج الاتحاد، تسمح لما يقل عن 119 سفينة أوربية، أغلبها من إسبانيا، بالصيد في المياه الإقليمية الجنوبية للمغرب، مقابل دفع الاتحاد ما يزيد 36 مليون يورو، في إطار برنامج تنمية الصيد البحري.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *