“أسود الأطلس” تهزم كوريا الجنوبية بثلاثة أهداف لواحد

“أسود الأطلس” تهزم كوريا الجنوبية بثلاثة أهداف لواحد

تمكّن المنتخب الوطني المغربي لكرة القدم من تحقيق نتيجة الفوز في المباراة الودية التي جمعته اليوم الثلاثاء، بمنتخب كوريا الجنوبية في مدينة “بيال” السويسرية، وذلك بثلاثة أهداف لواحد، سجّلها لـ”الأسود” كل من أسامة طنان في مناسبتين وإسماعيل الحداد.

واختار الناخب الوطني هيرفي رونار، الدخول بالتشكيل الاحتياطي في هذه المباراة وإراحة باقي العناصر التي خاضت المباراة الأخيرة أمام الغابون يوم السبت الماضي برسم مباراة الجولة الخامسة من التصفيات المؤهّلة لكأس العالم في روسيا.

ونجح “الأسود” في هز شباك منتخب كوريا الجنوبية مبكرا في مناسبتين، بواسطة اللاعب أسامة طنان، في الدقيقة السابعة وأخرى في الدقيقة العاشرة، بعد أن سبقت ذلك بعض المناورات الهجومية من طرف العميد فيصل فجر، إسماعيل الحداد وكذا أسامة طنان بدوره.

وقدّمت العناصر الوطنية شوطا أوّل مثاليا من كل النواحي، إذ ضغطوا كثيرا على مرمى المنتخب الكوري، وكان رفاق أمين حاريث، قريبين من إضافة أهداف أخرى، في الوقت الذي نجح فيه لاعبو خط الوسط وكذا المدافعين في إجهاض كل محاولات الفريق الخصم، إذ وصلت كرات معدودة للحارس ياسين بونو، تألّق في التصدي لها.

وتواصلت أطوار النصف الثاني من المباراة على وقع إحراز العناصر الوطنية للهدف الثالث، سجّله اللاعب إسماعيل الحداد، في الدقيقة 47 عن طريق تسديدة قوية ومركّزة بعد تمريرة محكمة ومجهود فردي من اللاعب أمين حاريث، عزز به “الأسود” نتيجة المواجهة.

وحاولت عناصر المنتخب الكوري تقليص النتيجة في الجولة الثانية، من خلال خلق بعض فرص التهديف، وهو ما تأتى لهم في حدود الدقيقة 65 عن طريق اللاعب هيونغ مين سون، من ركلة جزاء، في الوقت الذي اختار هيرفي رونار، مواصلة إعطاء الفرصة لٲسماء أخرى خلال أطوار النصف الثاني من النزال لتجريب أكبر عدد من اللاعبين.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *