المغرب يشترط على اتصالات الإماراتية إدخال شريك مغربي للاستفادة من صفقة حصة “فيفياندي”

المغرب يشترط على اتصالات الإماراتية إدخال شريك مغربي للاستفادة من صفقة حصة “فيفياندي”

5497509-8199995أفادت وكالة الأنباء رويترز، أن المملكة المغربية اشترطت على “اتصالات” الإماراتية أن تكون شريكا محليا للمملكة، مقابل دعمها في مفاوضات مع المجموعة الفرنسية “فيفاندي” للاستحواذ على حصتها في اتصالات المغرب والبالغة 53 في المائة.
وتأتي شروط المغرب، باعتباره ثاني مساهم في “اتصالات المغرب” بحصة 30 في المائة من رأسمال الشركة، وبالتالي موافقتها ضرورية في أي صفقة تقوم بها المجموعة الفرنسية لتفويت حصتها في الشركة المغربية.
وأضاف المصدر، أن المغرب يتدخل بشكل كبير في سير عملية المفاوضات الجارية، لكن دون التأثير عليها.
إلى ذلك، يرى خبراء اقتصاديون أن العلاقات المغربية الإماراتية ستساعد الشركة الإماراتية على تعزيز موقعها في المفاوضات.
وأضاف الخبراء، أن المغرب يهتم بالعامل السياسي أكثر من الاقتصادي، لأن المملكة تبحث عن شريك تثق فيه، وذلك لحساسية القطاع.
وكانت “اتصالات” الإماراتية قد أعلنت عن استعانتها بمجموعة من المصارف لتمويل الصفقة، وبخاصة بعد انسحاب “أوردو” القطرية من سباق المنافسة.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *