المنتخب الوطني المغربي يحقق أفضل ترتيب “فيفا” منذ سنوات

المنتخب الوطني المغربي يحقق أفضل ترتيب “فيفا” منذ سنوات

جاء المنتخب المغربي بعد فوزه على المنتخب الإيفواري في أبيدجان، بهدفين مقابل لاشيء، ليحجز بذلك بطاقة العبور لمونديال روسيا 2018، بعد غياب دام ل20 سنة.
ويحتل المنتخب المغربي المركز الخامس إفريقيا خلف كل من السنغال (23 عالميا)، وتونس(27 عالميا)، ومصر (31 عالميا)، ثم الكونغو الديمقراطية (36 عالميا).
و تركت المرحلة الأخيرة من تصفيات كأس العالم روسيا FIFA 2018 أثرها على قائمة التصنيف العالمي FIFA/Coca-Cola وكان التقدّم الأفضل من نصيب السنغال والمنتخبات الأربعة الفائزة بالملحق الأوروبي.
و تقدّمت أسود التيرانجا إلى المركز 23، وهو الترتيب الأعلى بتاريخ البلاد على قائمة التصنيف العالمية، ويأتي ذلك تزامناً مع تأهل البلاد لكأس العالم FIFA للمرة الأولى منذ سنة 2002. وبذلك يتصدّر المنتخب السنغالي ترتيب الدول الأفريقية، بعد أن كان قد قفز متجاوزاً كلاً من تونس (27، +1) ومصر (31، -1) اللتين حجزتا أيضاً بطاقة العبور لروسيا 2018.
كذلك، شهد الترتيب تقدّم المنتخبات الأوروبية الأربعة التي فازت بالملحق القاري بحيث قفزت مجتمعة 18 مركزاً وهي: سويسرا (8، +3)؛ والدنمارك (12، +7)؛ وكرواتيا (17، +1)؛ والسويد (18، +7). كما عاد السويسريون إلى نادي العشرة الكبار، بينما حصد المنتخب السويدي أكبر عدد من النقاط في هذه النسخة عقب فوزه بنتيجة 1-0 في إجمالي مباراتي الذهاب والإياب على إيطاليا بطلة العالم أربع مرات.
وبالنسبة للأزوري، فقد أصبح أحد أربعة منتخبات من الفرق العشرين صاحبة الصدارة التي تفشل ببلوغ العرس الكروي العالمي. والثلاثة الآخرون هم تشيلي (10، -1)؛ ووايلز (19، -5)؛ وهولندا (20، دون تغيير).
أما المنتخبات صاحبة المراكز الخمسة الأولى – ألمانيا والبرازيل والبرتغال والأرجنتين وبلجيكا – فستتوجه إلى قرعة النهائيات العالمية وقد حافظت على ترتيبها من نسخة أكتوبر. أما أسبانيا، فتبدو أنها سريعة الخطى في اللحاق بالركب، حيث تمكّن لا روخا من التقدّم للمركز السادس متجاوزاً فرنسا وبولندا.
على صعيد متّصل، انضمّت منتخبات فلسطين (82، +2) ولوكسمبورج (84، +9) وتايباي الصينية (135، +8) إلى السنغال في احتلال أفضل مركز لها على الإطلاق. وكانت هناك أيضاً قفزات تستحق التنويه لكل من كوريا الشمالية (114، +18)؛ ولبنان (87، +13)؛ وبوركينا فاسو (44، +11)؛ وإندونيسيا (145، +11).

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *