“العدالة والتنمية” يعبر عن أسفه لانسحاب “الاستقلال” من الحكومة ويحمل شباط مسؤولية ما يجري

“العدالة والتنمية” يعبر عن أسفه لانسحاب “الاستقلال” من الحكومة ويحمل شباط مسؤولية ما يجري

arton11589عبر حزب “العدالة والتنمية” في أول بلاغ رسمي لقيادته، بعد انسحاب حزب “الاستقلال” الثلاثاء الماضي من الحكومة المغربية التي يترأسها عبد الإله بنكيران، عن أسفها الشديد لقرار الانسحاب، مؤكدا على احترام الحزب لقرار الوزراء الخمسة المستقيلين،مشيرا أن الأمين العام لحزب “الاستقلال” حميد شباط يتحمل مسؤوليته في تقويض إمكانية مواصلة العمل المشترك بعد أن سبق الاتفاق في أخر اجتماع للأغلبية المنعقد في 2 ماي الماضي على تجاوز الخلاف.

ونوه بيان “العدالة والتنمية” الصادر ب “الموقف الرصين للأمناء العامين الآخرين رؤساء أحزاب الأغلبية في التعاطي مع هذه الوضعية وإصرارهم على احترام قواعد التعامل اللائق بين مكونات الأغلبية التي تقتضي التشاور المتواصل عبر الآليات المؤسساتية المنصوص عليها في ميثاق الأغلبية وبطريقة مسؤولة”.

كما أشاد الحزب الحاكم بروح التعاون والانسجام الذي طبع عمل الحكومة بمختلف أعضائها بمن فيهم وزراء حزب “الاستقلال”، وثمن الحزب الأداء العام للحكومة ووفائها بالالتزامات الاجتماعية رغم صعوبة الظرفية الاقتصادية التي تمر منها البلاد.

ودعت الأمانة العامة لحزب “العدالة والتنمية” إلى الشروع في المشاورات في أقرب الأوقات من أجل تشكيل أغلبية جديدة لمواصلة برنامج الإصلاحات، وتنزيل الإصلاحات الكبرى على قاعدة الانسجام الحكومي وإعادة توزيع الجهد نحو القضايا ذات الأولوية مع اعتبار عامل الزمن”، على حد تعبير البيان.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *