الجمعية العامة للأمم المتحدة تعقد جلسة خاصة بشأن القدس الخميس المقبل

الجمعية العامة للأمم المتحدة تعقد جلسة خاصة بشأن القدس الخميس المقبل

تعقد الجمعية العامة للأمم المتحدة جلسة طارئة للتصويت على مشروع قرار يرفض اعتراف الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، بالقدس عاصمة لإسرائيل، بعدما استخدمت الولايات المتحدة حق النقض ضده في مجلس الأمن.
وتنعقد هذه الجلسة الطارئة للجمعية العامة بطلب اليمن، التي ترأس المجموعة العربية، وتركيا التي ترأس منظمة التعاون الاسلامي بالأمم المتحدة.وقال السفير الفلسطيني لدى الامم المتحدة، رياض منصور، إن الجمعية العامة ستصوت على مشروع قرار يدعو لسحب إعلان ترامب، وذلك بعدما كانت الولايات المتحدة استخدمت حق النقض (الفيتو) ضد مشروع القرار في مجلس الأمن أمس الاثنين.وصوت الأعضاء الأربعة عشر الآخرون بالمجلس بتأييد مشروع القرار الذي قدمته مصر والذي لم يذكر واشنطن أو ترامب بالاسم لكنه أبدى “الأسف الشديد إزاء القرارات التي اتخذت في الآونة الأخيرة والتي تتعلق بوضع القدس“.وقالت نيكي هيلي، السفيرة الأمريكية بالأمم المتحدة، إن بلادها استخدمت حق النقض ضد مشروع القرار بمجلس الأمن دفاعا عن السيادة الأمريكية ودور الولايات المتحدة في عملية السلام بالشرق الأوسط.وصدر قرار سنة 1950 ينص على إمكانية دعوة الجمعية العامة لجلسة طارئة خاصة لبحث قضية بهدف “إصدار توصيات ملائمة للأعضاء من أجل إجراءات جماعية” وذلك إذا فشل مجلس الأمن في اتخاذ إجراء ما.وعقدت الجمعية العامة عشر جلسات فقط من هذا النوع كانت آخرها سنة 2009 بشأن القدس الشرقية المحتلة والأراضي الفلسطينية.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *