محكمة الدار البيضاء تستدعي حسبان والمنخرطِين

محكمة الدار البيضاء تستدعي حسبان والمنخرطِين

تَقدّم منخرطو فريق الرجاء البيضاوي، بدعوى قضائية استعجالية لمحكمة الدار البيضاء، من أجل منحهم الحق في عقد جمع عام استثنائي، بعدما اكتفى الرئيس سعيد حسبان بعقد جمع عاد، مخلا بوعوده للجماهير الرجاوية والمنخرطين بعدما أعلن في أكثر من مناسبة عن رحيله خلال جمع 12 يناير، غير أنه فضّل التلاعب من جديد والاستمرار على كرسي الرئاسة، وهو ما جعل “برلمان” الفريق “الأخضر” يلجأ إلى القضاء رغبة منه في وضع حد لمسلسله مع النادي.

وكشفت مصادر  أن المنخرطين تقدّموا بدعوى استعجالية للمحكمة من أجل إعطائهم الحق في عقد جمع عام استثنائي بعدما فشلوا في ذلك خلال مناسبات عدّة لأسباب مختلفة، مشيرا إلى أن المحكمة حدّدت فاتح من فبراير المقبل موعدا للجلسة التي سيتم خلالها البت في القضية ومنح “البرلمان” حق عقد جمع استثنائي أو رفض الطلب، كما أنها استدعت الرئيس سعيد حسبان والمنخرطين لحضور الجلسة.

ومن جهة أخرى، عمل المنخرطون على مراسلة الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، والعصبة الاحترافية، ولجنة الأخلاقيات التابعة للجامعة، وذلك بخصوص التجاوزات التي عرفها الجمع العام لفريق الرجاء البيضاوي الذي عقد يوم الجمع الماضي، والذي عرف انسحاب حسبان منه بعدما أنهى الجمع العادي، رافضا تحويله إلى جمع استثنائي، بالإضافة إلى استفسارهم خلال المراسلة نفسها حول المنخرطين المشطب عليهم والذين تم منعهم من الدخول يوم الجمع.

ويرفض الرئيس الحالي سعيد حسبان مغادرة نادي الرجاء البيضاوي، بأي وجه كان، إذ يتشبّث بكرسي الرئاسة رافضا الإعلان عن موعد جمع عام استثنائي، يعلن خلاله عن تقديم استقالته وإنهاء مرحلة تسييره الفريق “الأخضر”، على الرّغم من كل احتجاجات ومطالب الجمهور الرجاوي الذي سئم الانتظار.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *