إطلاق سراح وريث شركة “سامسونغ” بعد سنة من الاعتقال

إطلاق سراح وريث شركة “سامسونغ” بعد سنة من الاعتقال

تلقى لي جيه يونغ، وريث شركة “سامسونغ” العملاقة للإلكترونيات ونائب رئيس مجلس إدارتها، المتهم بتقديم رشوة إلى الرئيسة المخلوعة بارك كون-هيه وصديقتها تشوي سون سيل، حكما مخفضا مع وقف التنفيذ في محكمة الاستئناف، مما أدى إلى إطلاق سراحه بعد 353 يوما من اعتقاله يوم 17 من فبراير من العام الماضي.
وأصدرت المحكمة العليا في سيول، اليوم الاثنين، حكما بالسجن لمدة عامين و6 أشهر مع وقف التنفيذ لمدة 4 أعوام في حق لي جيه يونغ، مع الطعن في الحكم السابق في المحكمة الإعدادية الذي قضى بالسجن لمدة 5 أعوام.
وأثرت تبرئة لي من تهمة تقديم الدعم المالي لمركز لاعبي الرياضات الشتوية وتهريب الممتلكات إلى الخارج على خفض الحكم.
واعتمدت المحكمة تهمة رئيسية موجهة له تتمثل بتقديم رشوة لابنة تشوي، جونغ يورا كما جاء في الحكم في المحكمة الإعدادية، حيث اعتبرت المحكمة بأن الرئيسة السابقة بارك طلبت من لي رشوة ، واستلمتها صديقتها تشوي.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *