ماذا وراء تصريح عبد الهادي خيرات والذي يتهم فيه جهات في الدولة بمحاولة الانقلاب على دستور 2011

ماذا وراء تصريح عبد الهادي خيرات والذي يتهم فيه جهات في الدولة بمحاولة الانقلاب على دستور 2011

1322741927لم يكن اللذين حضروا أول أمس الندوة الفكرية التي نظمها الفريق الاشتراكي بمجلس النواب ينتظرون أن يهاجم القيادي الإتحادي عبد الهادي خيرات جهات في الدولة لم يرد تسميتها ويتهمها بأنها تريد الانقلاب على دستور 2011. وأوضح عبد الهادي خيرات بأن البعض رأى أن الملك تجاوب بشكل سريع في خطاب 9 مارس مع مطالب الإصلاح، مصرحا بأن هذه الجهات بدأت تفكر جديا في الارتداد إلى الوراء. ويذكر بان حركة تمرد وحزبي الإتحاد الاشتراكي وحزب الاستقلال قد بدؤوا تسخينات تهدف إلى الضغط من أجل تعديل دستوري يهدف أساسا للانتقاص من صلاحيات رئاسة الحكومة. وأكدت مصادر مطلعة للمستقل بأن أوساط داخل حزب الأصالة والمعاصرة تفكر جديا في طرح مقترح لتعديل الدستور بما أن الدستور الحالي قد أفرز لحد الآن رئيس حكومة جد قوي مقارنة مع أحزاب المعارضة. بعض المراقيب يعزون ذلك لضعف هاته المعارضة وعدم تمكنها من استغلال فصول الدستور التي تصب في صالحا. ويذكر أن القيادي الإتحادي عبد الهادي خيرات المعروف بمواقفه المثيرة للجدل كان قد توارى إلى الوراء منذ صعود إدريس لشكر لمنصب الكاتب الأول للحزب ولم يشأ أن يخوض في الحرب الدائرة بين ادريس لشكر وأحمد الزايدي.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *