بنكيران يهزم المعارضة ويستحوذ على نصف الهامش الزمني المخصص لجلسات المسائلة الشهرية

بنكيران يهزم المعارضة ويستحوذ على نصف الهامش الزمني المخصص لجلسات المسائلة الشهرية

benkiran_3_384625053حقق رئيس الحكومة عبد الإله بنكيران نصرا جديدا على أحزاب المعارضة، بعدما صادقت أمس الأربعاء لجنة النظام الداخلي لمجلس النواب على القانون الداخلي للمجلس الذي تضمن تعديلات مهمة، زكت المطالب السابقة لبنكيران وأحرجت أحزاب المعارضة، خاصة فيما يتعلق بالجدل الحاد الذي نشب في أكثر من مرة بين الحكومة والمعارضة في ما يتعلق بالتدبير الزمني الخاص بجلسات المساءلة الشهرية لرئيس الحكومة، الذي ينص عليها الفصل 100 من الدستور.

وأشار القانون الداخلي للمجلس مجلس النواب في نسخته المعدلة إلى توزيع التوقيت مناصفة بين الحكومة ومجلس النواب، على أن يتم توزيع حصة المجلس بين الفرق وفق التمثيل النسبي، وهو ما شكل ضربة قوية لأحزاب المعارضة داخل مجلس النواب التي قاطعت في وقت سابق الجلسات الشهرية لرئيس الحكومة، احتجاجا على التدبير الزمني للجلسات.

وكانت أحزاب المعارضة بمجلس النواب تطالب بتقسيم الهامش الزمني إلى قسمين،يخصص القسم الأول لتدخلات أحزاب المعارضة، فيما يخصص القسم الثاني مناصفة بين الحكومة والأحزاب الممثلة للأغلبية. في حين كان يطالب عبد الإله بنكيران بتقسيم الهامش الزمني إلى قسمين، قسم يخصص للحكومة، في حين يقسم الجزء الآخر من التوقيت للفرق البرلمانية الممثلة لمجلس النواب حسب التمثيلية، وهو ما أقره القانون الداخلي الجديد المنظم لمجلس النواب.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *