غلاب يواصل عناده ويتشبث برئاسة مجلس النواب. ونواب “البيجيدي” يصفونه ب”مسمار جحا”

غلاب يواصل عناده ويتشبث برئاسة مجلس النواب. ونواب “البيجيدي” يصفونه ب”مسمار جحا”

Karim-Ghellabمازال حزب “العدالة والتنمية” يدرس الصيغة التي سيتمكن خلالها من تنحية عبد الكريم غلاب من رئاسة مجلس النواب، بعدما عبر عن نيته في ممارسة مهامه إلى حين انتهاء ولايته التشريعية في منتصف العام المقبل.
ويعتبر “العدالة والتنمية” رئاسة مجلس النواب بمثابة ورقة تفاوضية مع حزب “التجمع الوطني للأحرار” من أجل إقناعه للدخول للحكومة، إلا أن غلاب ما زال متشبثا بمنصبه استنادا إلى النظام الداخلي للمجلس الذي ينص على أن “رئيس مجلس النواب ينتخب في مستهل الفترة النيابية، ثم في سنتها الثالثة عند دورة أبريل”.
وقال بعض القيادات الحزبية من “العدالة والتنمية” ل”المستقل” أن كريم غلاب يمكن تشبيهه ب”مسمار جحا”، حيث أخرج شباط وزراءه من الحكومة، وتركه على رئاسة المؤسسة التشريعية الأولى بالمملكة بغرض التشويش على حكومة بنكيران في البرلمان والمعارضة معا.
ويعد منصب رئيس البرلمان ثالث أهم منصب سياسي بالمغرب، بعد الملك بصفته رئيسا للدولة، ورئيس الحكومة الذي يتولى السلطة التنفيذية، ورئيس البرلمان الذي يكون على رأس السلطة التشريعية.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *