محكمة الاستئناف بالدار البيضاء تصدر أحكاما قاسية في حق أنصار الجيش الملكي في أحداث “الخميس الأسود”

محكمة الاستئناف بالدار البيضاء تصدر أحكاما قاسية في حق أنصار الجيش الملكي في أحداث “الخميس الأسود”

1_652481_19أصدرت محكمة الاستئناف في الدار البيضاء أمس الخميس، أحكاما قضائية متفاوتة تراوحت بين البراءة، وثلاثة سنوات حبسًا نافدة، وسنتين حبسا نافدة، وسنتين حبسًا موقوفة التنفيذ، وسنة حبسا موقوفة التنفيذ، وستة أشهر حبسا موقوفة التنفيذ في حق المتهمين المتابعين في أحداث الشغب والتخريب المرتبطة بمباراة الكلاسيكو التي كانت جمَعت فريق الجيش الملكي وفريق الرجاء البيضاوي.
وقضت هيئة المحكمة بتعويضات مدنية تقدر بمليون و600 ألف درهم للطرامواي، ومليون و700 ألف درهم للسكك الحديد.
وأصدرت هيئة المحكمة هذا الحكم القضائي في حق المتهمين بعد سلسلة من الجلسات والتأجيلات المتوالية بسبب غياب المتهمين وتخلّف بعض المحامين.
وانتهت الغرفة خلال الجلسة الأخيرة من الاستماع إلى باقي المرافعات، ثم أعطت الكلمة الأخيرة للمتهمين، ولتدرج بعد ذلك الملف في المداولة للنطق بالحكم.
وشهدت الجلسة احتجاجات عارمة مباشرة بعد صدور الحكم، حيث دخل المعتقلون في حالة الغضب والهيجان، مطالِبين بضرورة إطلاق سراحهم، قَصْدَ تمكينهم من متابعتهم حياتهم العادية، كما أن عائلات المتهمين تلقت قرار المحكمة باستياء كبير، حيث دخلت أمهات المحكومين في نوبة من البكاء والإغماءات .
وتميزت جلسة اليوم التي احتضنت أطوارها محكمة الاستئناف في الدار البيضاء حضورا أمنيا مكثّفا متمثلاً في رجال الشرطة والقوات المساعدة، وذلك من أجل تطويق تجمهر عائلات المعتقلين

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *