مرصد الشمال لحقوق الإنسان يندد بعفو الملك عن الاسباني مغتصب 11 طفلا

مرصد الشمال لحقوق الإنسان يندد بعفو الملك عن الاسباني مغتصب 11 طفلا

12057_trnsFeaturedندد مرصد الشمال لحقوق الإنسان في بيان له، أصدره الخميس، بتمتيع الإسباني المدان في قصية اعتداءات جنسية على 11 طفلا بالقنيطرة بالعفو الملكي، مؤكدا تضامنه المطلق مع الأطفال ضحايا الإسباني “دانيال فينو غالفان”.

وحمل المرصد في بلاغه الذي اطلع موقع “المستقل” عليه، لجنة العفو المسؤولية الأخلاقية والقانونية في إدراج شخص مدان في قضية اغتصاب الأطفال ضمن المستفيدين من العفو الملكي الأخير، مشيرا انه تابع باستياء كبير خبر الإعلان عن منح العفو الملكي لشخص يحمل الجنسية الاسبانية والملقب بـ ” دانيال فينو غالفان” مدان بـ 30 سنة سجنا نافذا من طرف محكمة الاستئناف بالقنيطرة، قضى منها 32 شهرا فقط داخل أسوار السجن، على خلفية اغتصابه 11 قاصرا بمدينة القنيطرة تتراوح أعمارهم بين 4 و 15 سنوات وقيامه بتصويرهم بواسطة كاميرا.

وعبر المرصد عن امتعاضه الشديد من العفو عن شخص متابع في قضية اغتصاب للطفولة المغربية، خصوصا لما ذلك من انعكاسات آنية ومستقبلية تتمثل أساسا في  الآثار النفسية على الأطفال الضحايا وأسرهم، وتحول المغرب إلى ملاذ آمن دوليا للمعتدين جنسيا على الأطفال، وتوجيه للسلطة القضائية وتأثير مباشر فيها، وهو ما تزامن مع وجود بعض الحالات لأشخاص أجانب متابعين أمام المحاكم المغربية المختلفة. من بينها متابعة شخص يحمل الجنسية البريطانية أمام محكمة الاستئناف بتطوان

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *