منع بث “هرقل ضد هيرميس” لأولاد محند على قناة “أرتي”

منع بث “هرقل ضد هيرميس” لأولاد محند على قناة “أرتي”

Mohamed_Ulad-Mohandاعتبر المخرج المغربي- الفرنسي محمد أولاد محند قرار محكمة باريس منع بث شريطه الوثائقي “هرقل ضد هيرميس” على قناة (أرتي) الفرنسية- الألمانية أنه قرار “جائر”. مؤكدا أنه يعتزم استئناف الحكم الصادر في حق الفيلم، الذي سبق عرضه من طرف القناة الثانية “دوزيم”، وسويسرا وكندا.واعتبرت المحكمة أن الفيلم الذي كان مبرمجا يوم 7 مارس الجاري،على القناة “يمس بالحياة الخاصة لباتريك غيران هيرميس” من خلال بث عناصر تسمح بتحديد مقر إقامته بضواحي طنجة بالمغرب٬ على غرار صور منازله ومعطيات تتعلق بأسماء المدن والقرى القريبة من إقامته. ويحكي الفيلم قصة أسرة قروية مغربية تدخل في نزاع على قطعة أرضية مع غيران هيرميس٬ أحد ورثة دار فرنسية كبرى للمواد الفاخرة٬ الذي اقتنى قبل بضعة سنوات قطعا أرضية على شاطئ أصيلة٬ تنازعه في ملكيتها عائلات مغربية.وقال أولاد محند إن قرار المحكمة “ظالم كليا لأن الأمر يتعلق بفرض الرقابة على فيلم، بسبب صور مدتها بضع ثوان تظهر عن بعد بيت غيران هيرميس”. وقال المخرج المغربي إن هذه الصور “مفيدة” من ناحية المعلومة وحرية التعبير التي تكرسها التشريعات في العالم أجمع، مضيفا أنه من العبث منع فيلم على هذا الأساس في غياب مؤاخذات على المضمون.

 

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *