وكالة المغرب العربي للأنباء تهاجم المصلحة المكلفة بالتواصل بوزارة العدل وتدعوها إلى التمكن من أساليب المهنة

وكالة المغرب العربي للأنباء تهاجم المصلحة المكلفة بالتواصل بوزارة العدل وتدعوها إلى التمكن من أساليب المهنة

_______________________________________718287401كذبت وكالة المغرب العربي للأنباء ما نشرته جريدة “أخبار اليوم” في عدد الثلاثاء، حول ممارستها للرقابة على بلاغات وزارة العدل والحريات المتعلقة بالبيدوفيل الاسباني “دانيال غالفان”، أو إزاء وزير العدل مصطفى الرميد، مؤكدة أن ” وكالة المغرب العربي للأنباء، كلما توصلت ببلاغ رسمي موجه إلى مديرية الإعلام أو إلى رئاسة التحرير، وتتوفر فيه المواصفات التي تمكن من التعامل معه على هذا النحو، أي أن يكون متضمنا لمعلومة حصرية، وأن يكون معنونا ، وحاملا لتوقيع محدد، وكذا لخاتم الجهة الصادر عنها، تقوم ببثه بعد عملية التحقق والتدقيق المعتادة.
وهاجمت وكالة المغرب العربي خلية التواصل بوزارة العدل بالقول أنه ” إذا كانت المصلحة المكلفة بالتواصل في وزارة العدل والحريات غير متمكنة من أساليب العمل المهنية، فإن وكالة المغرب العربي للأنباء ليست مسؤولة عن ذلك”.
وأضافت أن “هذه المصلحة التي تتحدث هذه الأيام للصحافة والمواقع الالكترونية عن رقابة مزعومة إزاء وزارة العدل والحريات كان عليها أن تسعى إلى تحسين أدائها وفقا للقواعد المقررة مهنيا، وكما هو معمول به مع كافة المصالح المكلفة بالتواصل لدى الحكومة في مناخ يطبعه الاحترام المتبادل والزمالة المشتركة”.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *