في سابقة أولى من نوعها حرس خاص من القوات المسلحة وهندام محتشم بالبرلمان

في سابقة أولى من نوعها حرس خاص من القوات المسلحة وهندام محتشم بالبرلمان

1_179418_1_34خلافا لمؤسستي الحكومة، والسلطة القضائية، يساير مجلس النواب، في سابقة أولى من نوعها، المؤسسة الملكية، في المادة 28 من النظام الداخلي، عبر المطالبة بتوفير الأمن الداخلي والخارجي للمجلس بواسطة حرس خاص، وهذا بالطبع يتطلب أموالا لصرفها على هذا الحرس، إذ لتجاوز المطب إقترح النواب في تلك المادة، أن يكون هذا الحرس الخاص منتدب من رجال القوات المسلحة الملكية، ورجال الأمن الوطني ورجال المطافئ، حيث يحدد مكتب المجلس العدد الضروري الذي يطلب إنتدابه، إذ لم يذكر رجال الدرك الملكي، وجهاز حماية التراب الوطني الداخلي والخارجي، رغم أنهم يشتغلون حاليا بالمجلس عبر رفع تقارير إلى رؤسائهم في كافة الأجهزة الأمنية.

وبنفس المادة سيتولى المجلس تحديد ضوابط ولوج مقر البرلمان، بتحديد مواصفات الهندام اللائق بالنسبة للنواب والنائبات والموظفين والصحافيين، حيث سيتم الإعلان عن هذا الأمر من خلال مراسلة الأمن في بوابة المجلس، بمنع الذين يرتدون لباسا غير محتشم، إذ ظهر أخيرا ان نوابا ونائبات يأتون إلى المجلس وكأنهم في عطلة على شاطئ البحر، ومنهم من يرتدي لباس المراهقين.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *