تعرض بيت قيادي بالعدل والإحسان للسرقة بسطات بسبب مشاركته في مسيرة الرباط

تعرض بيت قيادي بالعدل والإحسان للسرقة بسطات بسبب مشاركته في مسيرة الرباط

LAUNE2تعرض منزل القيادي بجماعة العدل والإحسان بسطات العربي العرضاوي، يوم الأحد 18 غشت 2013 لاقتحام من قبل مجهولين بعدما تسللوا من إحدى النوافذ وكسروا أبوابه الداخلية، ونهبوا بعض محتوياته العينية من قبيل الحواسيب والهواتف النقالة وغيرها،ونقود عينية تجاوزت 40000 درهم.

هذا وقد صرح العرضاوي أن مقتحمي البيت استغلوا فراغه نظرا لمشاركة أفراد العائلة في المسيرة الشعبية التضامنية مع ضحايا المجازر الدموية بمصر،فاقتحموا المنزل دون مراعاة لحرماته وعاثوا فيه فسادا بعد أن أوصدوا عليهم الأبواب من الداخل، وعند استفساره عن الإجراءات التي اتخذها صرح لنا أنه بمجرد اكتشافه للاقتحام والسرقة ليلة الأحد،أخبر السلطات الأمنية التي وفدت إلى المنزل ورفعت بصمات المعتدين وعينة من دم أحد المقتحمين،الأمر الذي سيسهل عليهم كشف تفاصيل هذه الجريمة في أقرب وقت.

وجدير بالإشارة أن هذه الجريمة تأتي في سياق ما تعرفه مدينة سطات في السنتين الأخيرتين من تنام للجريمة المنظمة وعمليات السطو المسلح المفضي للقتل في كثير من الحالات في ظل غياب  وفشل فاضح للسلطات الوصية ،الأمر الذي روع أمن الساكنة وجعلهم يطالبون بوضع حد للتدهور الأمني بالمدينة وضواحيها.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *