الأصالة والمعاصرة يدين التدخل العسكري في سوريا ويعتبره تقوية لإسرائيل في المنطقة

الأصالة والمعاصرة يدين التدخل العسكري في سوريا ويعتبره تقوية لإسرائيل في المنطقة

abenchamache-300x213عبر حزب “الأصالة والمعاصرة” ، عن إدانته الشديدة لكل تدخل أجنبي أو عدوان عسكري يستهدف الشعب السوري”، مدينا في ذات الوقت “مظاهر الإبادة الممارسة من كلا الطرفين المتناحرين بسوريا”.

وقال الناطق الرسمي للحزب، حكيم بنشماش،في تصريح له نشر الأحد بالموقع الرسمي للحزب على شبكة الانترنيت، أنه “ومن خلال متابعته الدائمة لمستجدات الحياة السياسية الوطنية والدولية، و بعد التطورات الأخيرة والمقلقة التي عرفها الملف السوري، والحديث عن قرب شن هجوم عسكري على الجمهورية السورية”، فإنه “يدين عمليات حشد الدعم الأجنبي من طرف النظام السوري، ممثلا في إيران وحلفائها، بنفس القدر الذي ندين فيه عمليات حشد دعم دول غربية وعربية لشن هجوم على سوريا”.

ونبه المتحدث في ذات التصريح، المجتمع الدولي إلى أنه من خلال تأجيج ذروة الصراع المسلح، ومحاولة التدخل العسكري، أنه بصدد خلق أفغانستان وعراق أخرى بالمنطقة، والتاريخ يشهد على التداعيات السلبية التي راكمتها الدول الغربية في هذه المناطق التي لا تزال تشهد توترا كبيرا واضطرابا أمنيا متواصلا”.

وأكد حكيم بنشماش على قناعة حزب “الأصالة والمعاصرة” الراسخة بأن “إضعاف سوريا هو تقوية مباشرة لإسرائيل وحلفائها، داعيا “مختلف التعبيرات السورية إلى الاحتكام للحوار خدمة للمصلحة العليا للشعب السوري، وقطع الطرق أمام المحاولات الأجنبية للتدخل في الشأن الداخلي السوري”.

وأشار ذات المتحدث، أن حزبه “ومن خلال التصريحات والبلاغات التي أصدرها في الفترة الأخيرة، والتي تهم الشأن الفلسطيني أو المصري أو السوري، ومن مسؤوليته السياسية وانشغاله بتسارع الأحداث المقلقة في المحيط الإقليمي والدولي، فإنه يدق ناقوس الخطر بشأن التفاعلات الخطيرة التي من شأنها جر المنطقة إلى وضع خطير يصعب الخروج منه”، مخاطبا “صوت العقل في كل مكان من أجل وضع حد لهذا النزيف الذي تشهده المنطقة”.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *