سعد الدين العثماني ينسى الدبلوماسية بدبي ويبيع اتصالات المغرب للإماراتيين

سعد الدين العثماني ينسى الدبلوماسية بدبي ويبيع اتصالات المغرب للإماراتيين

imagesفي زيارة إلى دبي ربما تكون هي الأخيرة له على رأس الدبلوماسية المغربية تحول سعد الدين العثماني إلى مخاطب لشركة اتصالات الإماراتية واعدا إياها بإتمام صفقة شراء أسهم اتصالات المغرب داخل أجل لا يتعدى الشهرين. وتعتبر تصريحات وزير الخارجية المغربي منافية للأعراف الدبلوماسية بحيث تمتلك شركة “فيفاندي ” الفرنسية أغلب أسهم شركة اتصالات المغرب ولهذا لايحق لوزير مغربي لا يشرف على القطاع أن يتحدث عن مسألة اقتصادية تهم بالأساس شركات خاصة.

مقالات ذات صله

  1. راشد

    هذا الكلام غير صحيح كنت حاضرا لما سال صحفي العثماني عن تطورات الاستثمارات الإماراتية في المغرب وعن شراء شركة الاتصالات للشركة المغربية فأجاب بانه لا يملك التفاصيل لكن الاخبار تشير الى ان المسطرة في مراحلها الاخيرة. فالخبر انما هو اصطياد في الملء العكر

    الرد
  2. عماد

    مرحبا
    سعد الدين العثماتي خالف الأعراف وتدخل في موضوع لا يهمه لا من قريب ولا من بعيد .
    مع العلم أن محموعة فيفاندي الفرنسية التي تملك حصة الأغلبية في إتصالات المغرب لم تدلي ببيان رسمي حول مصير الصفقة ما عدا إعلام المتتبعين للصفقة بانها دخلت رسميا في مفاوضات حصرية مع مجموعة إتصالات الإماراتية
    والجديد في مسار إتمام الصفقة وهو دخول وافد جديد لسباق بيع إتصالات المغرب وهي مجموعة فودافون البريطانية
    التي افترحت مبلغ 7 مليارات أورو للإستحواذ على كامل حصة فيفاندي في الشركة المغربية
    وهو مبلغ مرتفع على الذي اقترحته إتصالات الإماراتية الذي لم يتعدى 5 مليارات أورو
    الأمر الذي سيحفز فيفاندي على مراجعة قيمة مبلغ الصفقة الذي تقدم به الإماراتيون وربما إلغاء المفاوضات الحصرية مع الإمارتيين والإلتحاق بفودافون التي اقترحت مبلغ أكبر
    والسبد العثماني يتحدث من فراغ ون دون وعي بالملف وإطلاع كاف على تفاصيله الدقيقة التي هي فقط بين يدي الملك
    محمد السادس والرئيس التنفيذي لمجموعة إتصالات المغرب محمد آحيزون

    الرد

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *