إدريس الأزمي يؤجل ميلاد حكومة بنكيران الثانية

إدريس الأزمي يؤجل ميلاد حكومة بنكيران الثانية

alaan_1367233366أفادت مصادر مطلعة ل “المستقل” أن إصرار حزب “العدالة والتنمية” على الاحتفاظ بوزارة “الميزانية” والتشبث بالوزير إدريس الأزمي الإدريسي، في مقابل إصرار صلاح الدين مزوار على دمج وزارة “الميزانية” ووزارة “الاقتصاد والمالية” في وزارة واحدة، هو ما أخر ميلاد حكومة بنكيران الثانية.

وأفادت نفس المصادر أن الحكومة الجديدة لن يتم الإعلان عنها هذا الأسبوع كما كان متوقعا، بحكم أن العاهل المغربي الملك محمد السادس، الذي له الحق بمقتضى الدستور في تسمية الوزراء الجدد، سيغادر التراب الوطني الخميس المقبل لحضور مراسيم تنصيب الرئيس المالي الجديد بوبكر كيتا.

ومازال صقور البيجيدي يلوحون في وجه مزوار بإجراء انتخابات سابقة لأوانها، بدل ترميم الأغلبية، في حالة ما إذا تشبث بمطالبه المتكررة بدمج الوزارتين في قطب مالي واحد.

ويتساءل مجموعة من المتتبعين ما إذا كان الحزب الحاكم متشبثا بالوزير إدريس الأزمي الإدريسي بفعل كفاءته وتواصله الفعال على رأس الوزارة، أم هم متشبثون بوزارة “الميزانية” حتى يتحكمون في أكثر القطاعات الوزارية حساسية، أم هم متشبثون بهما معا.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *