برنامج تدمير الأسلحة الكيمياوية في سوريا يبدأ خلال أيام

برنامج تدمير الأسلحة الكيمياوية في سوريا يبدأ خلال أيام

cabe5ee0-d00b-46a5-b846-1ea4918f5788_16x9_600x338AFP

أعلنت منظمة حظر الأسلحة الكيمياوية، الاثنين، أن برنامج تدمير مخزون الأسلحة الكيمياوية في سوريا سيبدأ “خلال أيام”.

وقالت المنظمة في بيان إن “سوريا انضمت إلى اتفاقية (حظر الأسلحة الكيمياوية) في ظروف استثنائية. ويتوقع إذن أن يبدأ برنامج إزالة الأسلحة الكيمياوية في سوريا خلال أيام”.

وأضاف المصدر نفسه أن “خبراء في منظمة تدمير الأسلحة الكيمياوية بدأوا عملهم ويعدون خارطة طريق تستبق مختلف التحديات بهدف التحقق من المخزونات المعلنة في سوريا”، لافتاً إلى أن “المجلس التنفيذي لمنظمة حظر الأسلحة الكيمياوية سيلتئم قريباً جداً” لبحث الملف السوري.

ويتوقع أن يعقد هذا الاجتماع الخميس أو الجمعة.

وتوافقت واشنطن وموسكو نهاية الأسبوع الماضي في جنيف على خطة لإزالة الأسلحة الكيمياوية السورية وافقت عليها دمشق.

وأوضحت المنظمة أن على سوريا أن تقدم “في أسرع وقت” قائمة مفصلة بترسانتها الكيمياوية، مشيرة إلى أن خبراء من المنظمة سيقومون بزيارات ميدانية “وسيتأكدون من صحة ما تم كشفه”، وسيساعدون في تأمين المواقع التي تم فيها تخزين السلاح الكيمياوي حتى تدميره.

وأعلن فريق محققين كلفته الأمم المتحدة إجراء تحقيق ميداني في سوريا عن الهجوم الكيمياوي الذي وقع في 21 آب أنه عثر على “أدلة دامغة ومقنعة” على استخدام غاز السارين في الهجوم المذكور.

وأفاد تقرير الخبراء الأمميين بأن الهجوم الذي أوقع أكثر من 1400 قتيل بحسب الولايات المتحدة نفذ بواسطة “صواريخ أرض-أرض تحتوي على غاز السارين”.

وأكدت المنظمة، الاثنين، أن اتفاقية حظر الأسلحة الكيمياوية بالنسبة إلى سوريا ستدخل حيز التطبيق في 14 أكتوبر.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *