الفنانة فاطمة تحيحيت تواجه فضيحة تزوير في وثائق رسمية وانتحال صفة أختها الكبرى

الفنانة فاطمة تحيحيت تواجه فضيحة تزوير في وثائق رسمية وانتحال صفة أختها الكبرى

2182908995_small_1تداولت المواقع الاجتماعية وبعض الصحف الورقية والالكترونية من جديد قضية فاطمة تحيحيت التي  أخدت نسخة من عقد ازدياد شقيقتها الكبرى و قدمتها إلى الإدارة لطلب البطاقة الوطنية الخاصة بها و حصلت عليها بإسم أختها الكبيرة (فاطمة بانو) وبالتالي تم إلغاء طلب البطاقة الوطنية لشقيقتها الكبرى التي لحد الآن لا تتوفر على البطاقة الوطنية كما تشير أسرتها، فحرمت من جميع حقوقها كمواطنة مغربية بما فيهم الضمان الإجتماعي و التقاعد و غيرها من حقوق المواطن البسيطة.

و بعد عدة محاولات صلح التي بائت بالفشل تم طردها من طرف أخيها الشقيق الذي في حوزته الحالة المدنية للأسرة . فالتجأت إلى السلطات المحلية لكن دون جدوى و في الأخير إلتجأت إلى القضاء و بالضبط المحكمة الإبتدائية بالصويرة التي لم تبث ولو جلسة في القضية المعنية بل قامت بإرسال الملف المحتوي على الشكاية 825-07 (بتاريخ 2007.03.23) و بسجل المحاضر 2089-07 إلى محمكة الإبتدائية بالدار البيضاء لوكيل الملك بدريعة الإختصاص بتاريخ 2008.12.22 و بالتالي أصبح ملف القضية يرسل بين الشرطة القضائية قصد المساءلة و المحكمة الابتدائية بالدار البيضاء دون جدوى لتتفاجأ أسرة المشتكية كما يقول أقرباؤها بتحفيظ الملف الذي يحتوي على جميع الوثائق التي تثبت صحة الشكاية .

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *